السلطنة تستبعد بدء مشروع “الغاز” مع إيران قبل عامين

استبعدت السلطنة البدء مع إيران في مشروع مد خط أنابيب بحري للغاز قبل عامين على الأقل، حسبما قال وزير النفط والغاز محمد بن حمد الرمحي لوكالة الأنباء العالمية (رويترز)، مضيفاً على هامش اجتماع لوزراء الطاقة في كوريا الجنوبية إن المشروع سيستغرق وقتا طويلا متوقعا أن يبدأ بعد عامين أو ثلاثة من الآن ومعتبرا أنه عندئذ ستكون إيران قد عادت إلى وضعها الطبيعي.

وأضاف أنه حتى إذا قررت سلطنة عمان بناء الجزء الخاص بها من خط الأنابيب فمن الطبيعي أن يستغرق الأمر عامين قبل بدء الحفر، وسيستغرق مد خط أنابيب عبر مضيق هرمز وهو أحد أكثر الممرات الملاحية ازدحاما وقتا أطول على الأرجح في ظل توتر العلاقات بين إيران، وعدد من الدول المجاورة لها إلى جانب الغرب، كما تحوز إيران أكبر احتياطيات من الغاز في العالم بحسب أحدث بيانات من بي.بي البريطانية لكنها لم تتمكن من تصدير معظم الغاز بسبب العقوبات الغربية.

رويترز – البلد