الجمعية الفلكية العمانية : لا توجد أخبار مؤكدة عن سقوط “نيزك” في ولاية ينقل

 

قال المهندس عمار بن سالم الرواحي، عضو مجلس إدارة الجمعية الفلكية العمانية، أنه لا توجد إلى الآن أخبار مؤكدة عن سقوط نيزك في محافظة الظاهرة، باستثناء بعض البلاغات والشهادات التي وردت من منطقة وادي الحريم بولاية ينقل حول مشاهدة جسم مضيء في السماء مساء أمس بين الساعة 9:30 – 10:00.

وأضاف الرواحي خلال مداخلته في برنامج “قهوة الصباح” على تلفزيون سلطنة عمان أن الجمعية الفلكية العمانية وبالتعاون مع مركز الفلك الدولي تقوم بالتحري عن هذا الموضوع حالياً بصورة أكبر، وهناك تحديات تواجهنا بسبب عدم معرفة المنطقة التي سقط فيها الجسم بالتحديد، ومعرفة توقعات أهل هذه المنطقة حول هذا الجسم إن كان بالفعل نيزك أو كرة نارية أو بقايا صاروخ صيني، فكل الاجتمالات متاحة وليس لدينا أي معلومات مؤكدة. وفيما يتعلق بصوت دوي الانفجار الذي سمعه أهالي المنطقة، أوضح الرواحي أنه في العادة إذا سمع صوت الانفجار بعد مشاهدة مرور الجسم من 3 – 5 دقائق فهو ارتطام كرة نارية في الغلاف الجوي، وإذا سمع الصوت ما بين 10 – 30 دقيقة فهو نيزك.

 

يذكر  سلطنة عمان تعد من أهم المواقع على سطح الأرض لدراسة تاريخ تكوين الأرض، حيث اكتشف العلماء أن صحاري عمان مهمّة أيضاً لدراسة تاريخ تكوين الكون بأكمله. فيومياً، تسقط آلاف النيازك من القمر،و المريخ، وأيضاً الحزام الكويكبي بين المريخ والمشتري، وتخترق غلافنا الجوي تاركة خلفها شظايا تسقط معظمها في صحاري السلطنة، ويرجع عمر هذه النيازك لـ4.5 بليون سنة، أي قبل تكون الأرض، بل وترجع لبدايات تكوّن الكون، وحسب إحصائيات جامعة واشنطن، فإن السلطنة تعد ثالث دولة في العالم من حيث وفرة النيازك على أراضيها.

 

مسقط – البلد