البنك المركزي: ارتفاع متوقع لسعر الفائدة على القروض باستثناء” الشخصية”

قال حمود بن سنجور الزدجالي، الرئيس التنفيذي للبنك المركزي العُماني، إنّ وضع القطاع المصرفي بالسلطنة سليم، ولديه رؤوس أموال جيّدة مع توافر السيولة.

وأضاف أنّ بإمكان القطاع المصرفي مُساعدة القطاع الخاص في أخذ دور أكبر في التنمية الاقتصادية بالسلطنة خاصة في المرحلة المُقبلة والتي يعول فيها على القطاع الخاص للاضطلاع بدور أكبر في التنمية الاقتصادية.

وحول أسعار الفائدة على القروض في البنوك المحلية بالسلطنة قال سنجور:” إنّها تتحدد على حسب العرض والطلب وحجم المخاطرة وقوة المقترض والضمانات المتوفرة للقرض” مضيفًا أنّ البنك المركزي العماني لم يُحدد أي سقف أو نسبة معينة على أسعار الفائدة على القروض ما عدا القروض الشخصية التي تمّ تحديد الحد الأعلى لنسبة فائدتها بـ 6 بالمائة، مبيناً أنّ البنوك تستطيع أن تعطي قروضًا بنسبة أقل من هذه النسبة على ألا تتعداها.

وأكد حمود سنجور الزدجالي، أنه سوف يتم الاستمرار على هذه النسبة إذا لم تطرأ أي تحولات عالمية في هذا المجال، ملمحًا في هذا الصدد إلى أنّ البنك المركزي الأمريكي بصدد رفع نسبة الفائدة مما سيؤثر في المستقبل على أسعار الفائدة للقروض، حيث إنّ أسعار الفائدة على الودائع سترتفع وعلى ضوء ذلك قد ترتفع أسعار الفائدة على القروض في السلطنة مستثناء القروض الشخصية.

مسقط – البلد