المحكمة الابتدائية تفرج بكفالة عن الصحفي زاهر العبري

قضت المحكمة الابتدائية بمسقط، اليوم الإثنين، بالإفراج عن الصحفي بجريدة الزمن زاهر العبري بكفالة على خلفية تغريدات قام بنشرها على صفحته الشخصية في تويتر بعد اعتقال رئيس تحرير جريدة الزمن إبراهيم المعمري.

وكانت السلطات الأمنية قد اعتقلت الصحفي في جريدة الزمن زاهر العبري منذ 3 أغسطس الجاري، عقب اعتقال رئيس تحريرها إبراهيم المعمري بعد نشر الجريدة تقرير يشير إلى تورط مسؤولين بالقضاء بتعطيل أحكام قضائية.

هذا وقضت المحكمة في جلستها الثانية اليوم بتأجيل الجلسة إلى 29 أغسطس الجاري، كما أمرت باستمرار حبس كل من رئيس التحرير إبراهيم المعمري، ومسؤول التحرير يوسف الحاج احتياطيا حتى الجلسة المقبلة.

وشهدت الجلسة العلنية للمرة الثانية على التوالي حضورا كثيفا من وسائل الإعلام المحلية، والصحفيين، والكتّاب وأهالي الصحفيين، فيما قرر القاضي منع نشر وقائع المحاكمة عبر وسائل الإعلام على غرار الجلسة الأولى.

مسقط – البلد