أحكام بـ”العزل من الوظيفة” و”الطرد من البلاد” في أولى قضايا الفساد

قضت محكمة مسقط الابتدائية اليوم بالسجن 3 سنوات وغرامة 600 ألف ريال عماني والطرد من البلاد على محمد علي المدير العام لشركة جلفار الهندسية. والسجن 3 سنوات وغرامة 600 ألف ريال عماني على جمعة الهنائي رئيس المناقصات بشركة تنمية نفط عمان، بالإضافة لعزله من الوظيفة لمدة 20 عاما بتهمة استغلال المنصب وإساءة استعمال الوظيفة وقبول الرشوى مقدارها 200 أالف ريال. وقضت المحكمة على عبدالمجيد نوشاد من جلفار الهندسية الذي ساهم في إتمام عملية الرشوة بالسجن سنتان مع غرامة مالية مقدارها 200 الف ريال، وطرده من البلاد. يأتي الحكم الصادر اليوم في أولى القضايا التي عرفت بـ “قضايا الفساد” يتورط فيها عدد من المسؤولين بقبض رشاوى في مناقصات وعقود بمبالغ تقدر بالملايين.

وكان الادعاء العام قد وجه لـ جمعة الهنائي رئيس لجنة المناقصات بشركة تنمية نفط عمان تهمة قبض مبالغ مالية تقدر بـ 200 ألف ريال عماني؛ وذلك لتمديد عقد لصالح شركة جلفار الذي يرأسها ومحمد علي وهو أحد المتهمين في القضية. واتهم عبد المجيد نوشد بالتدخل المباشر بين الطرفين لإتمام الرشوة. وكان شهود الإثبات قد قدموا في إحدى جلسات المحاكمة إفادات تثبت تورط المتهمين في عملية الرشوة في صفقة تقدر قيمتها بـ 500 مليون ريال عماني.

مسقط – البلد