63.8 % من الناخبين في مصر أقروا مشروع الدستور

٢٠١٢١٢٢٦-٠١٤٣٥٣.jpg

أعلنت اللجنة العليا للانتخابات في مصر نتيجة الاستفتاء على مشروع الدستور المصري والتي جرت على مرحلتين يومي 15 و22 ديسمبر الجاري، حيث بلغت نسبة من قالوا “نعم” لمشروع الدستور 63,8 ٪ مقابل 36,2 ٪ لمن قالوا “لا”، وذلك حسبما ذكر المستشار سمير أبو المعاطي رئيس اللجنة العليا للانتخابات ورئيس محكمة استئناف القاهرة، مضيفا “أن إجمالي عدد الناخبين المدعوين للاستفتاء متضمنة المصريين في الخارج 51 مليونا و919 ألفا و67 ناخبا والذين ادلوا بأصواتهم 17 مليونا و58 ألفا و317 ناخبا وبلغت الأصوات الصحيحة 16 مليونا و755 ألفا و 12 ناخبا وبلغت الأصوات الباطلة 303 آلاف و395 صوتا وبلغت نسبة المشاركة 32,9 ٪.

وقال إن جملة من صوت بنعم بلغ 10 ملايين و693 ألفا و919 ناخبا بينما بلغ إجمالي من صوت بـ “لا” 6 ملايين و61 ألفا و 101 ناخب .وقال المستشار أبو المعاطي أن المشرع شكل اللجنة العليا للانتخابات من قضاة بحكم وظائفهم، حيث نصت المادة “3” مكرر من قانون مباشرة الحقوق السياسية على أن تشكل اللجنة العليا للانتخابات برئاسة رئيس محكمة استئناف القاهرة وعضوية أقدم نائبين من نواب رئيس محكمة النقض، وأقدم نائبين لرئيس مجلس الدولة، وأقدم رئيسين بمحاكم الاستئناف تاليين لرئيس محكمة استئناف القاهرة، وقد باشرت اللجنة أعمالها المنوط بها بمقتضى الدستور والقانون .

وكالات – البلد