هدنة لـ “وقف إطلاق النار” في اليمن لـ 72 ساعة

بدأت في اليمن هدنة لمدة 72 ساعة بعد إعلان قيادة التحالف العربي التزامها بالهدنة استجابة لطلب الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، حيث قالت القيادة في بيان، إنه استجابة لطلب الرئيس اليمني في رسالته الموجهة إلى ملك السعودية سلمان بن عبدالعزيز، الأربعاء، “فقد تقرر أن يبدأ وقف إطلاق النار اعتبارا من الساعة 59 :11 مساء بتوقيت اليمن من يوم الأربعاء الموافق 19 أكتوبر 2016 ويستمر لمدة ثلاثة أيام”.

وأضاف البيان أن الهدنة تأتي لإدخال وتوزيع أكبر قدر من المساعدات الإنسانية والطبية للشعب اليمني، حسبما ورد في رسالة الرئيس اليمني، وأكد البيان أن التحالف سيلتزم بوقف إطلاق النار، مؤكدا في الوقت نفسه استمرار الحظر والتفتيش الجوي والبحري، والاستطلاع الجوي لأي تحركات للقوات الحوثية والموالية لها، وكان وزير الخارجية اليمني، عبد الملك المخلافي، أكد الاثنين الماضي، أن الرئيس عبد ربه منصور هادي وافق على هدنة في البلاد لمدة 3 أيام قابلة للتجديد، وقال المخلافي إن هادي وافق على وقف لإطلاق النار شرط التزام الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح بوقف إطلاق النار وتفعيل لجنة التهدئة وفك الحصار عن تعز.

وتأتي موافقة الرئيس اليمني استجابة لإعلان الأمم المتحدة الذي صدر الاثنين، عن وقف لإطلاق النار يدخل حيز التنفيذ الأربعاء، في كافة أنحاء اليمن لمدة 72 ساعة قابلة للتجديد على أمل تسوية الأزمة اليمنية، وكان مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد، أوضح أن الهدنة الجديدة هي بمثابة استئناف للهدنة التي اتفقت عليها أطراف النزاع سابقا في الـ10 من أبريل الماضي والتي انهارت لاحقا، كما دعا إلى إعادة تفعيل فورية لدور لجنة التهدئة والتنسيق وانتقال أعضائها إلى ظهران الجنوب، وذلك بحسب ما تم الاتفاق عليه خلال مشاورات الكويت، وأشار ولد الشيخ أحمد إلى أن وقف الأعمال القتالية يشمل الالتزام بالسماح بحركة المساعدات الإنسانية والموظفين الإنسانيين دون أية عوائق إلى كافة المناطق.

وكالات – البلد

اترك تعليق