هبوط اضطراري لطائرة مصرية بعد بلاغ بوجود قنبلة

واصلت طائرة تابعة لشركة مصر للطيران رحلتها إلى بكين بعد أن اضطرت للهبوط في مطار في أوزبكستان لتفتيشها بعد تلقيها بلاغا بوجود قنبلة على متنها.

وقالت مصادر في مصر للطيران، إن الطائرة رحلة 955 كانت متوجهة من القاهرة إلى بكين، وبعد إقلاعها بثلاث ساعات تلقت عمليات الجهات الأمنية في المطار اتصالا من مجهول يفيد بوجود قنبلة، فأبلغت الشركة كابتن الطائرة، وضرورة هبوطه في أقرب مطار، وتم إنزال ركاب الطائرة واستدعاء خبراء المفرقعات لفحصها والركاب وحقائبهم للتأكد من صحة البلاغ، ولم يُعثر على أي متفجرات.

يذكر أن طائرة تابعة لشركة مصر للطيران تحطمت في 19 مايو الماضي وعلى متنها 66 شخصا قادمة من باريس إلى القاهرة ، وتم العثور على أشلاء وحطام من الطائرة، فيما جارٍ البحث عن الصندوقيين الأسوديين اللذين تم تحديد مكانهما في البحر المتوسط.

وكالات – البلد 

اترك تعليق