مفاوضات مع مستثمرين محليين لتطوير أول حديقة مائية في مسقط

قال جيمس ويلسون الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للتنمية السياحية “عمران”، أنه سيتم تنفيذ مشروع تطوير أول حديثة مائية في مسقط، وذلك بالشراكة مع القطاع الخاص.

وأضاف: “لقد لمسنا اهتماماً ملحوظاً من المستثمرين المحليين للمشاركة في تطويره، حيث نقوم حالياً بالتفاوض مع عدد من المستثمرين والشركاء المحليين ونتطلع لإعلان المزيد من التفاصيل والمعلومات في وقت قريب”.

وأفاد جيمس ويلسون، الرئيس التنفيذي للشركة العمانية للتنمية السياحية (عمران)، قائلاً: تتمثل مهمة عمران في دعم المشروعات ذات الأهمية الوطنية التي من شأنها تعزيز مكانة السلطنة على خارطة السياحة العالمية.

وأضاف: لقد أوضحت دراسات السوق المكثفة التي قام بها فريق عمل البرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين أن هناك اهتماماً كبيراً بالحدائق المائية من قبل جيل الشباب، ما ينطبق مع الأسواق الأخرى المجاورة للسلطنة، باعتباره منتجاً جاذباً للسياحة والإقامة الفندقية العائلية.

وكشفت الشركة العمانية للتنمية السياحية (عمران) في بيان صحفي، عن دعمها لمشروع تطوير أول حديقة مائية عائلية بمواصفات عالمية في مسقط، ويعد المشروع إحدى المخرجات الرئيسية التي أثمر عنها البرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين.

ويهدف هذا المشروع إلى إيجاد وجهة جذب سياحية وترفيهية فريدة من نوعها للزوار، حيث قام بتأسيسه فريق عمل يشمل ستة من الكفاءات الوطنية من خريجي الدفعة الأولى بالبرنامج الوطني للرؤساء التنفيذيين.

ضم فريق العمل كوكبة من كبار التنفيذيين الذين يمثلون مجموعة من المؤسسات العمانية العاملة في قطاعات المال والغاز والبترول والطيران والاتصالات والسياحة، حيث شمل الفريق: عائشة الخروصية، والمهندس عدنان العلوي، والدكتور علي مصطفى اللواتي، وعلي اللواتي، وبدر الهاشمي، والمهندس علي الراسبي رئيس العمليات في شركة عمران سابقاً والرئيس التنفيذي لإحدى شركات الغاز والبترول الرائدة حالياً.

وقد دأب فريق العمل على تطوير فكرة مشروع الحديقة المائية على مدار سنة كاملة، قضوا فيها أكثر من 5000 ساعة لتجهيز خطة عمل شاملة تتضمن دراسات ونماذج مالية مفصلة وبحوثا تعنى بالأطراف المعنية بالمشروع.

مسقط – البلد

 

اترك تعليق