فريق من الشورى لمتابعة تأثيرات رفع الدعم عن الوقود في السلطنة

قررت اللجنة الاقتصادية والمالية بمجلس الشورى، صباح اليوم الإثنين، خلال اجتماعها تشكيل فريق عمل “مراجعة سياسات الدعم الحكومي” وذلك بهدف متابعة كافة المستجدات المتعلقة برفع الدعم عن الوقود وبعض الخدمات المدعومة الأخرى والوقوف على تأثيرها على أفراد المجتمع خاصة من ذوي الدخل المحدود، بحسب بيان صحفي لمجلس الشورى.

 جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الدوري الرابع والعشرون لدور الانعقاد السنوي الأول.

وبحسب البيان ستلتقي اللجنة الاقتصادية بالمجلس اللجنة المشكلة لمراقبة الأسعار العالمية للنفط وتعديل بيع المشتقات النفطية محليًا وتقرير نسبة الفرق بما يتوافق مع الأسعار العالمية.

وفي استطلاع للرأي أجرته صحيفة البلد الإلكترونية عبر موقعي التواصل الاجتماعي، تويتر وفيسبوك ، حول الإجراءات الحكومية في مواجهة العجز في موازنة 2016، خصوصًا فيما يتعلق بتعديل الأسعار المحلية لبيع الوقود بحيث تكون متوافقة مع الأسعار العالمية، وانعكاس القرار على معيشة المواطن، أجمع أغلب المشاركين في الاستطلاع إلى أن قرار تعديل المنتجات النفطية تزيد الأعباء على المواطنين، لاسيما أصحاب الدخل المحدود، داعين إلى ضرورة مراعاة الفئات المتأثرة مباشرة بالقرار والأخذ بعين الاعتبار لكل الإنعكاسات المصاحبة لهذا القرار.

وكان مجلس الوزراء قد أقر مجموعة من الإجراءات لمواجهة الانخفاض العالمي لأسعار النفط تشمل زيادة أسعار الوقود في السلطنة وفرض  ضرائب على الشركات ورسوم على الخدمات الحكومية. و

وتم سابقا تشكيل لجنة لمراقبة تحديد بيع المشتقات النفطية محليا بما يتوافق مع الأسعار العالمية لها وتتكون هذه اللجنة من وكلاء وزارة المالية ووزارة التجارة والصناعة ووزارة النفط والغاز.

مسقط – البلد

اترك تعليق