غامبيا تتبع بوروندي وجنوب أفريقيا في الانسحاب من “الجنائية الدولية”

قال وزير الإعلام في غامبيا شريف بوجانغ أن بلاده قررت الانسحاب من المحكمة الجنائية الدولية،ففي إعلان للتلفزيون الوطني أعيد نشره على وسائل التواصل الاجتماعي وبث عبر موقع «يوتيوب»، اتهم الوزير الغامبي المحكمة الجنائية الدولية بممارسة «الاضطهاد تجاه الأفارقة، وخصوصاً حيال قادتهم»، معتبراً أن «30 بلداً غربياً على الأقل ارتكبت جرائم حرب» منذ تأسيس هذه المحكمة.

ويأتي هذا القرار عقب قرارين مماثلين من كل من بوروندي وجنوب أفريقيا، حيث كانت جنوب أفريقيا أعلنت الأسبوع الماضي انسحابها من المحكمة الجنائية الدولية بعد جدل أعقب رفض حكومة جنوب أفريقيا اعتقال الرئيس السوداني عمر حسن البشير بناء على طلب هذه الهيئة، بينما أقرت بوروندي قانوناً ينص على الانسحاب من هذه المحكمة، وتقول بعض الحكومات الأفريقية أن المحكمة الجنائية الدولية التي تأسست في العام 2002 أظهرت انحيازاً ضد قادة القارة، وتعاني من نقص تعاون بعض الدول ومن بينها الولايات المتحدة التي وقعت على ميثاق تأسيس المحكمة إلا أنها لم تصادق عليه.

 

وكالات – البلد

اترك تعليق