صحفيو الزمن في السجن وصمت وسائل الإعلام

يقضي رئيس تحرير صحيفة الزمن يومه الـ 13 في السجن، حيث أعتقال في قضية نشر تقرير ينتقد مسؤولين في المحكمة العليا، ويتهمهم بوقف تنفيذ أحكام قضائية صدرت بإسم السلطان، فيما تم اعتقال الصحفي زاهر العبري بعده بأيام دون أن تعرف إدارة تحرير الصحيفة سبب الاحتجاز.

 

إنفوجراف

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

اترك تعليق