شركة عمان للميثانول تفصل عضوين نقابيين

فصلت شركة عُمان للميثانول عضوين من أعضاء نقابتها، وهما نائب رئيس النقابة ومساعد أمين الصندوق. وأكد محمد الفراجي، عضو مجلس إدارة اتحاد عمّال السلطنة قرار الفصل مشيراً إلى أن العمال قاموا في وقت سابق برفع قضايا على الشركة منها قضية تتعلق بمطالبة بالعلاوة الدورية.

وقال الفراجي: “لقد جاء الحكم القضائي النهائي لصالح العُمّال، وطالب العُمّال الشركة بتنفيذ الحكم، وأضاف الفراجي أن العضوين النقابيين كانا من أشد العمال اصراراً على المطالبة بتنفيذ الحكم، وقد قامت الشركة بفصلهم”.

من جهتها تواصلت ” البلد ” مع الشركة لكنها لم تستطع الوصول إلى المسؤولين، للتعليق حول القضية.

وكانت نقابة وذرفورد عُمان قد أدانت في بيان نشرته عبر حسابها في تويتر أدانت فصل عضوين من نقابة عُمان للميثانول معتبرة هذا الفصل اعتداءً على سيادة القانون، وأن على الجهات المعنية أن تقف عند التزاماتها باعتبار الحقوق والحريات النقابية حقوق إنسانية أساسية وفق ما جاء في البيان، مطالبين إدارة شركة عُمان للميثانول بالتراجع عن قرارها فوراً وإعادة العضوين إلى عملهم.

وفي 2013 توقف 96 عاملا في شركة عمان للميثانول عن العمل لعدم التزام الشركة بتنفيذ مطالب عمّالية.

وشركة عمان للميثانول تدير مصنع لإنتاج الميثانول في صحار، بمحافظ شمال الباطنة، وهي تنتج الميثانول للتصدير إلى الأسواق العالمية بالإضافة إلى تزويد السوق المحلي.

وتعتبر الشركة كيان مكون من شراكة بين شركة ميثانول هولدنج انترناشونال ليميتد وشركة عمان للميثانول القابضة والتي تعد فرع من مجموعة مؤسسة عمر الزواوي (أومزست).

مريم البلوشي – البلد

اترك تعليق