رئيس الوزراء التركي يعلن عن عدم ترشحه لولاية جديدة

أكد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو، الخميس، أنه لن يترشح لولاية جديدة خلال المؤتمر الاستثنائي لحزب العدالة والتنمية الحاكم، وسيعقد الحزب مؤتمرا طارئا في 22 مايو لاختيار زعيم جديد للحزب.

وذكرت مصادر عدة – منذ فترة طويلة – أن داوود أوغلو لم يكن موافقا على رغبة أردوغان في تحويل نظام الحكم في تركيا إلى نظام رئاسي. وأكد داوود أوغلو الخميس أنه لا يكن ضغينة لأحد، مؤكدا أنه لا يرغب في حدوث انقسام داخل الحزب الحاكم. وقال داودأوغلو في كلمة أمام الصحفيين في مقر “العدالة والتنمية”، اتخذت طابع خطاب وداعي، “لا أعتقد انني سأقدم ترشيحي”. وأضاف: “قررت من أجل وحدة (الحزب الحاكم) أن تغييرا لرئيس (الحزب) هو أكثر ملاءمة. لا أفكر في الترشح في مؤتمر 22 مايو”.

وعقدت اللجنة المركزية للحزب اجتماعا طارئا، الخميٍس، بعد تزايد التوتر بين أردوغان وداودأوغلو، ما دفع الأخير، على ما يبدو، إلى اتخاذ قرار بالتنحي عن رئاسة الحزب. وعقد هذا الاجتماع الطارئ للجنة المركزية للحزب، عقب اجتماع ثنائي، عقد ليل الأربعاء، في أنقرة بين أردوغان وداودأوغلو، في محاولة أخيرة للتوصل إلى اتفاق ينهي الأزمة، وهو الأمر الذي لم يتحقق، وفق تسريبات.

وكالات – البلد

اترك تعليق