بلاتر وأمين عام الفيفا يواجهان تحقيقات جديدة

يواجه سيب بلاتر الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم وجيروم فالك الأمين العام السابق للاتحاد الموقوفان بالفعل بسبب انتهاكات لميثاق أخلاق الفيفا تحقيقات جديدة تتعلق برواتب ومكافآت تلقاها المسؤولان السابقان خلال عملهما.

وفي قرار منفصل أوقف جيفري ويب النائب السابق لرئيس الفيفا عن ممارسة أي أنشطة كروية مدى الحياة كما تم تغريمه مليون فرنك سويسري (1.02 مليون دولار).

وذكرت لجنة القيم بالفيفا أن محققيها فتحوا تحقيقات رسمية ضد بلاتر وفالك والقائم بأعمال الأمين العام سابقا ماركوس كاتنر تتعلق بانتهاكات مزعومة. وقالت لجنة القيم إن الانتهاكات تتعلق “برواتب ومكافآت حصل عليها بلاتر و فالك و كاتنر وكذلك فقرات اخرى كانت تتضمنها عقودهم.”

كما يشتبه في مخالفتهم القواعد المتعلقة بالسلوك العام والولاء وتضارب المصالح و”عرض وقبول هدايا ومنافع أخرى.”

وتضم قائمة المسؤولين الموجه لهم الاتهامات ويب الرئيس السابق لاتحاد امريكا الشمالية

والوسطى والكاريبي (كونكاكاف) الذي اقر بذنبه في الولايات المتحدة في جرائم تتعلق

بالابتزاز والاحتيال وغسل الأموال.

وأجرت لجنة القيم تحقيقاتها الخاصة المتعلقة بويب القادم من جزر كايمان وأعلنت اليوم

أنه ارتكب مخالفات تشمل الرشوة والفساد.

وذكر الفيفا في يونيو الماضي أن تحقيقا داخليا كشف أن المسؤولين الثلاثة حصلوا على

79 مليون فرانك سويسري (81 مليون دولار) في صورة رواتب ومكافآت على مدار

خمس سنوات ووصف هذه الأموال بأنها “مبالغ هائلة.”

اترك تعليق