بريطانيا تصوت للخروج من الاتحاد الأوروبي 

أعلنت رئيسة لجنة الاستفتاء في بريطانيا عن فوز معسكر الخروج من الاتحاد الأوروبي، بعد تصويت غالبية البريطانيين لصالح خيار الخروج، في وقت توالت ردود الأفعال الأوروبية المستاءة من نتائج الاستفتاء، وقالت جيني واتسون إن 51,9 من البريطانيين صوتوا في الاستفتاء الذي جرى الخميس لصالح خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي بعد عضوية استمرت 43 عاما.

وعلى الصعيد الأوروبي، قال رئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز إن “بريطانيا اختارت أن يكون لها مسار خاص بها وسيكون مسارا صعبا جدا”. من جهته قال وزير الخارجية الألماني فرانك شتاينماير إن “الأنباء من بريطانيا مقلقة.. يبدو أنه يوم حزين لأوروبا والمملكة المتحدة”، كما أكد رئيس اتحاد المصدرين في ألمانيا أن نتيجة الاستفتاء البريطاني “كارثية لبريطانيا وأوروبا وألمانيا وخصوصا الاقتصاد الألماني”. وفي الوقت الذي يتخوف منه مراقبون من تأثير “الدومينو” على باقي الدول الأوروبية بعد ظهور نتائج التصويت البريطاني، طالب مارين لي بين، زعيمة التيار الوطني الفرنسي اليميني بالمطالبة بإجراء تصويت في بلادها على غرار التصويت البريطاني، وهو التوجه ذاته الذي طالب فيه زعيم حزب الحرية الهولندي، غريت ويلدرز.

وبعد تقدم طفيف لأنصار البقاء في بداية عمليات الفرز مساء الخميس، انقلبت الكفة لصالح أنصار الخروج، وهو ما اتضح عقب إعلان النتائج في نصف المناطق في وقت سابق من الليلة الماضية حين بلغت النسبة 51.3% لأنصار الخروج مقابل 48.7% لأنصار البقاء، حسب وكالة الأنباء رويترز. 

وكالات – البلد 

اترك تعليق