الكويت تعتزم إنشاء مصفاة لتكرير النفط ومجمع للبتروكيماويات في السلطنة

ذكرت صحيفة “الجريدة” أن مؤسسة البترول الكويتية بصدد إنشاء مصفاة لتكرير النفط ومجمع للبتروكيماويات في السلطنة عبر مشروع هو الأول من نوعه مع شريك خليجي، كاشفة أن الطاقة التكريرية لهذا المشروع تبلغ 250 ألف برميل يومياً، وتكلفته بين 6 و8 مليارات دولار.

وبحسب مصادر للصحيفة فإن آلية تمويل المشروع ستكون بواقع 40% تقتسمها الدولتان بالتساوي، في حين ستأتي الـ60% المتبقية عبر قروض من بنوك عالمية بضمان يرجع إلى الأصل.

وأضافت أن هذا المشروع يأتي ضمن توجهات المؤسسة إلى ضمان وإيجاد منفذ آمن لتصريف الهيدروكربونات الكويتية، لافتة إلى أنه سيسهم في تحسين ربحيتها وتقليص تكاليف شركاتها العاملة في أوروبا بمجالي التكرير والتسويق.

وأوضحت أن مؤسسة البترول تبنّت استراتيجية التوسّع انطلاقاً من خبراتها ومهاراتها المكتسبة من الأسواق الأوروبية، معتبرة أن بناء مصفاة جديدة ومتكاملة مع مجمع للبتروكيماويات في الخليج بعقود تزويد طويلة الأمد للخام الكويتي، يعد من أهم المشاريع الواعدة.

وذكرت المصادر أن المشروع المزمع إقامته في السلطنة مشابه لآخر وقعته المؤسسة وشركاؤها مع كونسورتيوم دولي عام 2013 لإنشاء مصفاة نفطية ومجمع للبتروكيماويات شمالي فيتنام بـ9 مليارات دولار، والذي ينتهي عام 2017 بقدرة تكريرية 200 ألف برميل يومياً، مع إمكانية مضاعفة القدرة الإنتاجية خلال المرحلة الثانية إذا كانت هناك حاجة وفقاً لحجم الطلب.

مسقط – البلد

اترك تعليق