السلطنة تدين الهجوم الإرهابي على مطار أتاتورك في تركيا

 

أعرب ناطق بوزارة الخارجية عن استنكار السلطنة وادانتها للهجوم الانتحاري الإرهابي الذي وقع في مطار اتاتورك بمدينة اسطنبول التركية مما أدى الى سقوط عدد من القتلى والجرحى، بحسب بيان صحفي من وزارة الخارجية.

وقالت وزارة الخارجية العماني في بيان نشرته في موقعها الإلكترون: “إذ تؤكد السلطنة وقوفها التام مع جمهورية تركيا الصديقة في اتخاذ كافة السبل والاجراءات لحماية أمنها واستقرارها، فإنها تتقدم لذوي الضحايا ولجمهورية تركيا الصديقة حكومة وشعبا بصادق العزاء والمواساة،  والدعاء للجرحى والمصابين بالشفاء العاجل”.

وأعلنت السلطات التركية عن مقتل 28 شخصا وجرح العشرات في هجوم على مطار أتاتورك الدولي في إسطنبول، مساء الثلاثاء، بينما تم وقف جميع الرحلات الجوية من وإلى المطار حتى الساعة الثامنة صباحا كإجراء وقائي.

وأشار محافظ إسطنبول واصب شاهين في تصريحات نقلتها وكالة الصحافة الفرنسية إلى أن ثلاثة انتحاريين نفذوا الهجوم على مطار أتاتورك. وكانت محطة (إن.تي.في) نقلت عن مسؤول تركي قوله إن “إرهابيا أطلق النار أولا من بندقية كلاشينكوف عند مدخل صالة الرحلات الدولية بمطار أتاتورك ثم فجر نفسه”. من جهتها نقلت وكالة الأناضول عن مسؤول تركي قوله إن 60 جريحا سقطوا في الهجوم بينهم ستة في حالة خطيرة.

مسقط – البلد

اترك تعليق