الدانمارك تشتري بيانات وثائق بنما المسربة لملاحقة المتهربين من الضرائب

أعلن وزير الضرائب الدنماركي، كارستن وريتزن، أن بلاده ستشتري بيانات مسربة من شركة موساك فونسيكا للمحاماة المسؤولة عن فضيحة أوراق بنما، بحسب ما ذكرته البي بي سي.

وقال الوزير في بيان رسمي إن سلطات الضرائب تلقت الصيف الماضي عرضا من مجهول لبيع وثائق تهرب ضريبي متورط فيها 600 مواطن دانماركي.

وأضاف “نحن مدينون بهذا لجميع دافعي الضرائب من المواطنين الذين يدفعون ضرائبهم بأمانة”.

ويعتقد أن ألمانيا وفرنسا وبريطانيا دفعتا أموالا للحصول على بيانات عملاء للبنوك، لكن هذه هي المرة الأولى التي تعلن فيها حكومة رسميا شراء البيانات المسربة من شركة موساك فونسيكا للمحاماة.

وكشفت 11.5 مليون وثيقة تسربت من الشركة إلى وسائل الإعلام عملية تهرب ضريبي دولية ضخمة.

 

بي بي سي – البلد

اترك تعليق