البنك المركزي: أنخفاض أسعار النفط يتسبب في تسجيل عجوزات كبيرة

أوضح تقرير صادر عن البنك المركزي العماني، إن استمرار الانخفاض في الأسعار العالمية للنفط أدى إلى بروز عدة تحديات أمام السلطنة حيث لا يزال قطاع النفط يلعب الدور الرئيسي في مجمل الأنشطة الاقتصادية في البلاد مما انعكس على أوضاع الميزانية العامة والحساب الجاري التي شهدت تسجيل عجوزات كبيرة ينبغي العمل على احتوائها، وأكد التقرير أن هذه التطورات عززت الحاجة الملحة لاتخاذ إجراءات على صعيد الإصلاح والتكيف المالي بهدف زيادة الإيرادات غير النفطية بالتزامن مع ضبط المصروفات.

وأشار التقرير إلى أن القطاع المصرفي المحلي يمتاز بمستوى جيد من الرسملة والمرونة اللازمة للتعامل مع التراجع في أسعار النفط وذلك في ظل وضع السيولة المريح نسبيا وانخفاض نسبة القروض المتعثرة وكفاية المخصصات والربحية الجيدة، وارتفع إجمالي أصول البنوك التجارية التقليدية بنسبة 9.1 بالمائة ليصل إلى 28.6 مليار ريال عماني بنهاية الربع الأول من العام، مقارنة مع 26.2 مليار ريال خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

وبالنسبة لمسار التضخم في السلطنة، قال التقرير إنه انعكاس لارتفاع الدولار الأمريكي، عملة المثبت للريال العماني، بالإضافة إلى انخفاض معدلات التضخم العالمية فقد ظل التضخم عند مستوى متدن حيث سجل متوسط مؤشر أسعار المستهلك في السلطنة زيادة بنسبة 0.21 بالمائة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.

مسقط – البلد


اترك تعليق