أوباما أول رئيس أمريكي سيزور “هيروشيما” ولا اعتذار عن “النووي”

قال البيت الأبيض في الولايات المتحدة الأمريكية إن الرئيس باراك أوباما سيزور هيروشيما في وقت لاحق الشهر الجاري بهدف “إلقاء الضوء على التزامه المستمر بتحقيق السلام والأمن في عالم يخلو من الأسلحة النووية”، ليصبح أول رئيس أمريكي يقوم بهذه الزيارة أثناء فترة رئاسته منذ الحرب العالمية الثانية، لكنه لن يعتذر على إلقاء الولايات المتحدة قنبلة ذرية على المدينة أثناء الحرب.

وألقت طائرة حربية أمريكية قنبلة ذرية على هيروشيما قبل 71 عاما في نهاية الحرب العالمية الثانية، وتسببت القنبلة الذرية التي أُلقيت على المدينة يوم السادس من أغسطس 1945 في مقتل آلاف الأشخاص على الفور ووفاة نحو 140 ألف شخص مع حلول نهاية هذا العام، كما أُلقيت قنبلة مماثلة على مدينة نجازاكي يوم التاسع من أغسطس من نفس العام وأعلنت اليابان استسلامها بعد ذلك بستة أيام.

يذكر أن أوباما يقوم بزيارة هيروشيما في إطار زيارته لليابان يومي 27 و28 مايو للمشاركة في قمة مجموعة السبع وكذلك زيارة فيتنام، وهي عاشر زيارة يقوم بها للمنطقة التي لعبت دورا كبيرا في الإستراتيجية المحورية لأوباما تجاه آسيا.

 

وكالات – البلد

اترك تعليق