أطباء يصدرون بيان تضامن مع زملاء لم يتقاضوا رواتبهم لأشهر

مصدر الصورة: timesofoman.com

أصدر عدد من الأطباء بياناً للتضامن مع أطباء الإمتياز العمانيين الذين لم يستلموا رواتبهم منذ 7 أشهر دعو خلاله  “كلا من مجلس الوزراء ومجلس الشورى بما يقتضيه عملهما وواجبهما تجاه أبناء هذا الوطن إلى النظر في قضية أطباء الامتياز التي تجاوزت حتى وقت صدور هذا البيان نصف عام” وفق ما جاء في نص البيان.

وجاء في البيان “لم يكن هؤلاء الأطباء إلا مثالاً للأمانة والإخلاص في عملهم برغم مضي أكثر من ستة أشهر بدون مستحقات مالية شهرية، حيث أقفلت في وجوههم الأبواب التي طرقوها بدايةً من مكتب وزير الصحة أحمد السعيدي إلى مكاتب وزارة المالية. وبعد تلك المحاولات التي باءت بالفشل وعدم الإنصاف من وزارتي الصحة والمالية، تم تقديم رسالة شكوى إلى وزير المكتب السلطاني معالي الفريق أول سلطان النعماني لإعلامه بالأمر”

وطالب الموقعون على بيان التضامن من جهات الاختصاص  صدور قرار التعيين والأرقام الوظيفية التي ما زالت حبيسة في مكتب مدير الشؤون الإدارية في وزارة الصحة، كحق أولي لكل موظف يعمل في وزارة الصحة بمهنة إنسانية، وصرف المستحقات المالية بأثر رجعي، وهي مستحقات تجاوزت ستة أشهر كما سبقت الإشارة، والعمل على توظيف الخريجين الجدد من أطباء الامتياز حيث أنهم بحاجة ماسة لشهادة الإمتياز ليكملوا مسيرتهم الوظيفية في الطب، كما طالبوا بإصدار قرارات وزارية تحمي الأطباء، ونخص هنا أطباء الامتياز لعدم وجود قوانين واضحة لحماية حقوقهم وتوصيف واجباتهم، ودعم قانون حق تشكيل النقابات المهنية لحفظ حقوق المهنيين قدوة بالنقابات والاتحادات العمالية التي نص عليها القانون بموجب مرسوم سلطاني 2006م ، بالإضافة إلى تعديل اللائحة الطبية وتطبيقها بما يحفظ حقوق الأطباء العمانيين وخلق بيئة عمل مستقرة ومحفزة.

كما طالب الموقعون على البيان – جميع المواطنين الذين يؤمنون بحق الإنسان في الحياة الكريمة وبقيم المواطنة وحقوقها على هذه الأرض للتضامن مع قضية أطباء الامتياز، دعما للعدالة والأمل في الارتقاء الوظيفي لأطباء هذا البلد. بحسب ما جاء في البيان.

ويعاني أطباء الإمتياز من تأخر في صرف رواتبهم لمدة تتجاوز الـ 7 أشهر، وقد بلغ عددهم ما يقارب 24 طبيبا.

وعبر هاشتاق #متضامن_مع_أطباء_الإمتياز أعلن مواطنون عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر تضامنهم مع الأطباء معبرين عن استياءهم من تردي الأوضاع بسبب انخفاض أسعار النفط.

مسقط – البلد

اترك تعليق