يوسف بن علوي: حان الوقت لتكون “الجامعة العربية” ملكاً للشعوب والحكومات

قال يوسف بن علوي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية أن الوقت حان جعل الجامعة العربية ملك للجميع للشعوب والحكومات، مضيفا لا بد من النظر في وسائل جديدة والتأمل في تجارب ناجحة كالاتحاد الاوروبي. جاء ذلك في إجتماعات تطوير أداء الجامعة العربية والتي أنطلقت صباح أمس في مسقط، ونقل الدكتور عبدالخالق عبدالله السياسي والأكاديمي تصريحات بن علوي عبر تويتر.

فيما تواصل لجنة تطوير اداء الجامعة العربية المكونة من شخصيات سياسية وفكرية عربية إجتماعاتها في مسقط ، والتي بدأت صباح أمس وتركز الإجتماعات اليوم بشكل خاص على سبل تفعيل الدور الشعبي في الجامعة العربية في المرحلة الجديدة. وأقترحت اللجنة عقد مؤتمر للشباب العربي ليعطي رأيه ويعبر عن تطلعاته تجاه العمل العربي المشترك وسبل تطوير أداء الجامعة العربية، وقال الدكتور عبدالخالق  عبدالله أكاديمي متخصص في العلوم السياسية ” إن الجامعة العربية الجديدة عليها ان تعالج حقيقة ان مركز الثقل الاقتصادي العربي في مكان ومركز الثقل السياسي العربي في مكان آخر”.  وأضاف على حسابه في تويتر: ” الامة العربية بحاجة للجامعة العربية اليوم اكثر من اي وقت آخر وبحاجة لجامعة عربية مختلفة تمثل الشعوب كما الدول”، وأكد أ، الامة العربية اليوم اكثر شبابية، شكلا ومضمونا وهذه الشبابية يجب ان تنعكس في شعار “جامعة عربية ملك للجميع” بأن تقترب الجامعة إلى الشباب، وأن الجامعة العربية ٢٠١٢ نشطة ومختلفة نسبيا عن الجامعة ٢٠١٠ وتقوم بادوار جديدة تبعث بالأمل. نحن أمام مرحلة جديدة بعد ٦٠ عاما من عمر الجامعة.

 

وكانت اللجنة الاستشارية المستقلة المكلفة بتطوير عمل جامعة الدول العربية وتفعيل العمل العربي المشترك قد عقدت اجتماعا لها أمس بفندق قصر البستان.  وقد ترأس الاجتماع معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية بحضور نخبة من المعنيين بالشأن العربي.