ويكليكس : القطاع الخاص في عُمان.. “عائلات الاحتكار” تحت مظلة حكومية

كشفت وثيقة مترجمة من ويكليكس عن أن القطاع الخاص يتجسد في احتكار عائلات تجارية في السلطنة لها علاقات قوية بالحكومة للقطاع الخاص، مؤكدة في الوقت ذاته أن القطاع الخاص الذي يدار بعدد محدود من العائلات تحت مظلة الحكومة استفادت من علاقاتها بالحكومة والمسؤولين. وقد وصفت الوثيقة التي نشرتها مجلة الفلق الإلكترونية احتكار هذه العائلات بـ “احتكار القلّة” معتبرا إياها أدقّ السمات التي يمكن بها وصف القطاع الخاص في عُمان، فحينما تقلّد السلطان العرش بعد أبيه عام 1970م، ظهرت هذه العائلات لفرض سيطرتها على القطاع الخاص. وحسب الوثيق المترجمة فإن ما  يجمع كافة هذه الأسر أن بداياتها كانت متواضعة، ولم يكن لمعظمها علاقات بآل سعيد أبدا، إلا انه يمكن القول أن كافة ثرواتها جاءت بفضل علاقاتها مع السلطان أو مع أحد كبار الدولة. وبينما تطوّرت مقدّرات الاقتصاد العماني واتّضحت معالمه بدأت هذه العائلات في توسيع نطاقها التجاري لتلبية المتطلبات المتنامية للدولة والمستهلك العماني، فضلا عن قطاع السياحة في الآونة الأخيرة. وعليه فقد بسطت نفوذها وتمكنت من التحكّم بتكتّلات لها قدرة على تشغيل مجموعة واسعة من القطاعات بدءا بالتعمير والسيارات وانتهاء بالتصنيع والفندقة.

وأكدت الوثيقة أنه خلال الحقبة الأخيرة شجّعت الحكومة فكرة تطوير المناطق الصناعية التي تأتي على رأسها منطقة ميناء صُحار الصناعي، إلى جانب تشييد المشاريع العقارية واسعة الحجم والنطاق. ولهذه المبادرات أثرها في تنويع الاقتصاد على المدى الطويل وتخفيض الاعتماد على الهيدروكربونات التي تمثّل حاليا 79% من مجموع عائدات الدولة. وبينَت الوثيقة أنه قد  تهيأت قائمة الأولويات الاقتصادية التي وضعتها الحكومة كإنشاء المناطق الصناعية وتنمية المشاريع العقارية مناخا مناسبا لسرطان الأوليجارية العُمانية.

وأوضحت الوثيقة إنه في خضم الدور الذي تعمد الدولة فيه إلى التخطيط في المجال الاقتصادي، لم يكن من الغريب بمكان أن نجد أن الأغنى من كافة هذه العائلات الأخطبوطية هي عائلة الزواوي التي تحظى بقربها المفرط من السلطان، فرغم عظم الثروة التي تملكها هذه العائلة، فإن أحد ملامحها أن وضعها لا يتغيّر بسهولة مع مرور الزمن. ويتشابه الحال تماما مع عائلة بهوان وابن عم السلطان السيّد هيثم بن طارق آل سعيد، حيث بدأت بالانخراط في قطاعات جديدة أهّلها للارتفاع في سلّم الأعمال في عُمان، وأيضا عائلة الزبير المالكة لمجموعة شركات الزبير، وعائلة المعشني المالكة لمجموعة مسقط أوفرسيز، وعائلة كيمجي المالكة لمجموعة كيمجيرامداسوأجيتكيمجي، وعائلة درويش المالكة لمجموعة محسن حيدر درويش، وعائلة الشنفري المالكة لمجموعة الشنفري، وعائلة سلطان المالكة لمجموعة دبليو جي تاول.

مسقط – البلد

14 تعليقات

  1. لا أعلم ما الجديد الذي جاءت به وثيقة وكيلكس !!! فالعائلات التجارية هي أساس النظام الرأسمالي في جميع الدول. المجتمع الامريكي أنموذجا لذلك. فهو يدار من شركات ملكستها لعائلات معروفة ومحدودة.

  2. جميع وثائق ويكيلكس المنشورة عندي ولا توجد فيها وثيقة تخص عمان. والعجيب أن هناك وثائق تخص فضائح حقيقية لدول أخرى لا أريد تسميتها ولا أحد يشير إليها.
    أليس عجيبا أن نرى في بعض بلداننا العربية من يلهث وراء الإساءة إلى بلده وشعبه تحت شعار الحرص على المال العام والمصلحة العامة. وياليت مجلة الفلق وجريدة القلق واللقلق ينظروا في مستقبل البلد بدلا من التعبير عن الحسد والعقد النفسية. ولكن الحديث النبوي الشريف يقول من أمن العقوبة أساء الأدب.

  3. تكتفي السيدة سارة عبد الله بالقول انه لا يمكن نفي هذا الكلام لأن هذا واقع وواضح. والعجيب هو تأكيدها أنه واقع وواضح. وأنا أؤكد أن عندي جميع وثائق ويكيليكس وتستطيع السيدة سارة أو غيرها العودة إلى موقع ويكيليكس وسترى هناك وثائق تخص دول إقليمية أخرى ولا وثيقة عن عمان. فلماذا الإصرار على الخطأ.
    محمود الشريفي

  4. يكتفي السيد محمود بن سليم الشريفي بتكرير نفس العبارات…

    اخي العزيز ان الشخص الغيور على وطنه ليس له حدود في تعبيره عن واقع يعيشه كل يوم ولا يحتاج الى وثائق ويكيليكس و لا الى اي شي فلو اخذانا على سبيل المثال انا كم سنه قضيتها في عمان الحبيبه والحال بالامس نفس حال اليوم فعجلة التطوير بطيئه جداً وانا لست اكتب هذا الرد لكي اشرح الاسباب فاذا كنت لا تعرف الاسباب مصيبه ولكن اذا كنت تعرفها وتقوم بالدفع عن تلك الاسباب بهذا المنهج فالمصيبه اعظم بكثير من وجود متربص وحاسد ستكون المصيبه في توقف عملية التطوير نهائياً

    المواطن البسيط لا يستطيع ان يحسد المنتفعين من السلطه او من هم اقارب السلطه لانه بكل بساطه من طبقة العبيد التي قامت على نظام جديد يسمى القطاع الخاص.

    مثال بسيط لكي تفهم الذي يحصل:

    انا قبل فتره حبيت اكتشف حاجه وبالفعل قمت بالذهاب الى مايسمى ببنك التنميه العماني اعتقد انك تعرفه وقمت بالسؤال حول ماهو المطلوب في حال كنت اريد انشاء مشروع خاص فكان الجدول التنظيمي جيد جداً ولكن عندما وصل الموضوع الى شي يسمى ان هنالك شخص سوف ينخرط في المنافسه في القطاع الخاص (قطاع العبيد المستحدث المفهوم) تاتي الشروط التعجيزيه التي وضعت خدمة لمن تم ذكرهم سابقاً فكيف ببنك يسمى بنك التنمية ويقول لك نحن نول الاصول فقط والجميع ان المشاريع لا تقوم على الاصول فقط ولكن هنالك اشياء اخرى منها استثمار الموقع او الاجار و رواتب الموظفين وغيرها من الامور الاخراى التي لا تندرج تحت مايسمى بالاصول والثوابت.

    فلو رجعنا لماذا تم وضع هذا الشرط لوجدنا من هم المستفيدين من تمويل الاصول

  5. الكلام صحيح والمواطن البسيط يعرف كل شي ….

  6. السيد عارف
    إن شاء الله يكون اسم على مسمى
    الآن تتراجع عن وثائق ويكيليكس! ثم تتحدث عن مراجعة بنك التنمية وعن شروط تراها تعجيزية ولكن غيرك يراها مناسبة. الدولة لا تتعامل مع كل فرد على حدة، يعني كل دولة في العالم، ويمكن أن توضح المسائل التعجيزية بأسلوب علمي هادئ.. وهذا واجب كل وطني غيور. أما إلقاء التهم جزافا والاهتمام فقط بالتعصب للرأي الخاص والمصلحة الخاصة سواء مني أو منك أو من أي مسؤول أو مواطن فطبعا مسألة مرفوضة.
    محمود

  7. للتصحيح. هناك اكثر من ٢٥٠٠٠٠ صفحة علي الوكيليكس يتم فيها ذكر عمان. معظمها كابلات من السفارة الامريكية في مسقط. استخدم جوجل للبحث.

  8. عزيزي محمد أو أيا كان اسم الكاتب المحترم
    حين أقول أنه لا توجد وثيقة تخص عمان فأعني الوثائق الموثقة اسم على مسمى. أما تقارير السفارات وغيرها فعالم آخر واسع الذمة جدا. ولك أن تقرأ الوثائق الدبلوماسية عن القرن التاسع عشر ومنتصف القرن العشرين فيما يخص عمان وسترى أسماء سلاطين غير موجودين وأشخاص وصفوا بأنهم مسؤولين وهم لا وجود لهم. أنا أطلب توخي الحقيقة. واليوم عندك وثائق صدرت عن فلسطين من ويكيليكس لا نصيب لها من الصحة. وكان كلامي تعقيبا على من يعتمد على ما يسمى بالوثائق. وطبعا قد يكون هناك اختلاف في النظر إلى ويكيليكس وغيره. وهذه مسألة مفهومة. ولكن قضية الاحتكار أنا لم ارها رغم بحثي الدقيق.
    تحياتي
    محمود

    • نفهم من كلامك انه ويكليكس متأمرة علينا يااااااااا رباااااااااه ويكليكس استوى من المخربين عندهم ههههههههه طبل طبل

  9. الحمد لله على كل حال
    للحق دولة وللباطل جولة .. قناعة فقير

  10. اخ محمود موقع ويكيليكس نشر ام لم ينشر هذا هوا الواقع الصحيح لا نقدر انكاره اصحاب النفوذ والمعارف هم الي اعمالهم ما شيه بدون عراقيل والكلام سليم 100&100 لا نقول انه غلط هذي تجاره والكل سعا للوصول في بداية النهظه وهم بعد ساعدو العجله في نهوض عمان صحيح ان المصلحه لهم بس اسفاد الشعب لانه ما الكل قادر بعمل الي عملوه بس في وقتنا هذا المفروض اعطاء المواطن البسيط حقه ان يعمل تجاره والمطلوب دعمه من الحكومه لا نقول بالمجان ولاكن بالوقوف عنده وتسهيل الاجراءات وبنسبة لبنك التنمية وبكل مصداقية المستفيد منه بالنسبة الكبيره الغني واصحاب المعراف وارجع للمشاريع المموله بتلقا اغلبها لاصحاب الفلوس

Comments are closed.