وزير الإعلام : ثوابت السياسة الاعلامية معروفة ولا يمكن المساس بها

أكد معالي الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام  أن  ثوابت السياسة الاعلامية معروفة لدى الجميع ولا يمكن المساس بها، وتحدث عنها حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه- في العديد من المناسبات التي اثبتت رؤية جلالته في كثير من القضايا سواء في الشأن الداخلي أم الخارجي التي تتمثل في عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، وعدم إثارة النعرات القبلية والمذهبية، والطائفية، أو إهانة الديانات السماوية.

وزير الإعلام دعا إلى ضرورة تطوير النشر الإلكتروني

وقال خلال إجتماعه بعدد من رؤساء التحرير ة أن المرحلة الانتقالية التي تمر بها السلطنة تحتاج إلى دور إعلامي رقابي موازٍ، مستفيدًا من مساحة الحرية التي تتيحها القوانين العمانية. و وأضاف: إن الاعلام هو نبض هذا المجتمع وعليه ان يواكبه، منوها بانه قد تتعدد الآراء ولكن هذه الآراء تصب في نهر واحد اسمه عمان مطالبا الجميع بالعمل على هذا المبدأ. وقال معالي الدكتور: إن السلطنة تنعم بأمن واستقرار يصعب على العديد من المجتمعات تحقيقه، مؤكدًا على ان الأمن والاستقرار مطلب لا يمكن التنازل عنه.

 وأستعراض وزير الإعلام الموضوعات التي تخص تطوير العمل الاعلامي وقانون المطبوعات والنشر والتعاون بين المؤسسات الحكومية والصحف حول التغطيات الاخبارية اليومية والتفاعل مع الاحداث المحلية والدولية المختلفة.

مسقط – البلد