نتائج مبدئية : تقدم “نعم” في استفتاء مصر

٢٠١٢١٢٢٣-٠٩٣٩٥٢.jpg

أوضحت نتائج مبدئية حصول مشروع الدستور الجديد في مصر على أكثر من 70% من أصوات الناخبين في ختام المرحلة الثانية، حيث تشير النتائج إلى أنه بعد فرز 88% من لجان المرحلة الثانية، تظهر النتائج موافقة 70.7% على الدستور، وكانت عملية فرز الأصوات قد بدات عقب إغلاق مراكز الاقتراع في 17 محافظة مصرية أبوابها بعد إدلاء الناخبين بأصواتهم على مشروع الدستور.

و شهدت مراكز الاقتراع في سبعة عشر محافظة ارتفاعا في أعداد المشاركين، مساء أمس، في المناطق المعروفة بتأييدها للتيار الإسلامي، وذلك بعد قرار اللجنة العليا للانتخابات تمديد فترة التصويت حتى الساعة الحادية عشر مساء بالتوقيت المحلي لمصر، وقالت اللجنة إن قراراها جاء نتيجة إقبال الناخبين على مقار لجان الاستفتاء بشكل كبير وبصورة مشرفة تيسيرا عليهم للإدلاء بأصواتهم.

يُذكر أن اللجنة مددت أيضا التصويت بالجولة الأولى من الاستفتاء، والتي جرت السبت الماضي، حتى الساعة 11 مساء بسبب الإقبال المتزايد من الناخبين على مراكز الاقتراع، حيث حرص المصريون على الحضور أمام مقار اللجان الانتخابية منذ الصباح الباكر، وشهدت العديد من اللجان الانتخابية اكتظاظا واصطفافا لطوابير المقترعين، مما أخر عملية التصويت. كما نشرت القوات المسلحة والشرطة عشرات الآلاف من عناصرهما لتأمين اللجان الانتخابية البالغ عددها 6724 لجنة فرعية.

وطالب مفتي الجمهورية د. علي جمعة القوى السياسية والحزبية بأن تقبل نتائج الاستفتاء بصدر رحب وأن تعمل سويا في مسيرة بناء الوطن وتجنب الدخول في الصراع والشقاق مع إعلاء مصلحة مصر فوق كل الاعتبارات. وكانت الجولة الأولى من الاستفتاء جرت السبت الماضي بعشر محافظات، وأظهرت نتائج غير رسمية موافقة نحو 57% على الدستور مقابل رفض 43%.

يذكر أن عدد من يحق لهم التصويت بهذه المرحلة يبلغ نحو 25 مليونا ونصف مليون ناخب، وتضم محافظات الجيزة والقليوبية والمنوفية والبحيرة وكفر الشيخ ودمياط والإسماعيلية وبورسعيد والسويس ومطروح والبحر الأحمر والوادي الجديد والفيوم وبني سويف والمنيا والأقصر وقنا.

وكالات – البلد