منال الشريف تثير الأوساط السعودية على “تويتر” بعد ” أوسلو”

أثار خطاب الناشطة منال الشريف ضجة واسعة في الأوساط السعودية بعد مشاركتها في منتدى أوسلو وحديثها عن منعطفات هامة في حياتها، والتي انعكست على المرأة السعودية بشكل عام، وسرعان ما تم وصفها بعدة ألقاب على موقع التواصل الاجتماعي كالخائنة، وبالبطلة، كما استخدمت هذه الألقاب كوسوم في تويتر مثل:#خائنةـاوسلو و#بطلةـاوسلو ، جاء ذلك بعد أن أكدت منال الشريف الناشطة قي حقوق المرأة من خلال مساهمتها في إطلاق مبادرة سأقود سيارتي بنفسي” للمطالبة بالسماح بقيادة المرأة للسيارة في السعودية، في خطابها الذي ألقته في منتدى أوسلو على أنه: ”كلما زادت ردة الفعل كلما كان التأثير أكبر”، في إشارة منها إلى ردود الفعل الغاضبة على ما تقوم به للمطالبة بحقوقها.

كماعبّرت منال عن رأيها فيما يتعلق بكسر التابو والتحرر من الفكر المتشدد السعودي ضد المرأة في محو هويتها في رحلة من التشدد وبدأت بجهيمان مرورا بأفغانستان الجهاد الخادع وتفجير الخبر وصولا لقاعدة بن لادن وأحداث الحادي عشر من سبتمبر ٢٠٠١ المرحلة التي أيقظتها من تابو التشدد الذي سيطر عليها وبدأت تخرج من عباءة الوهم الى النضج على حد تعبيرها، يذكر أن الشريف ظهرت في يوم 20 مايو 2011 في مقطع على يوتيوب وفيسبوك يوضح أنها  تقود سياراتها لتعتقلها شرطة الأمور قبل أن تفرج عنها بعد ضغوط دولية .

خاص – البلد

مصدر الصورة