مليون و ٤٤٨ ألف حجم العمالة الوافدة في السلطنة

٢٠١٢١١٢٣-٢١٠١٠٩.jpg

قال وزير القوى العاملة عبدالله بن ناصر البكري أن عدد القوى العاملة الوافدة في البلاد بلغ حتى نهاية شهر أكتوبر من العام الحالي 1448978 عاملا، مشيرا في حديث لوكالة الأنباء العمانية إلى أن عدد العاملين المخالفين لأحكام قانون العمل والذين تم ضبطهم بالتعاون مع شرطة عمان السلطانية والادعاء العام وبعض المواطنين بلغ عددهم منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية شهر أكتوبر ( 23824 ) عاملا مخالفا وترحيل عدد (5414) عاملا، كما تم تسجيل (718) قضية عمالية انتهت معظمها بالتسوية الودية بين طرفي الإنتاج صاحب العمل والعامل.

ونوه وزير القوى العاملة إلى أن الوزارة تولي الأجهزة المعنية بمراقبة تطبيق أحكام قانون العمل عناية كبيرة نتيجة الدور المناط بها في متابعة كافة الجوانب المتعلقة بسلامة تطبيق الاجراءات التي تنظم عملية الاستخدام للقوى العاملة وتوفير المزيد من فرص العمل للقوى العاملة الوطنية في القطاع الخاص، وذلك من خلال تعزيزها بالكوادر المؤهلة وتزويدها بالأدوات التي تساعدها وتسهل عليها في رصد وضبط المخالفات العمالية وتوجيه طرفي الانتاج من خلال اتباع الأسلوب التوعوي السليم لضمان تطبيقها لاحكام القانون والحفاظ على استمرار العلاقة العمالية القائمة بينهما .

مسقط – البلد
تصوير : عمار الناصري

1 تعليقك

  1. وما زلنا نصرخ ونصرخ نشكو العطالة إلى متى هذا الدلال والترفع عن الأعمال الشريفة حتى ولو كانت بسيطة؟ النبي عليه السلام نفسه كان راعيا وكان يتاجر للآخرين، وكل الصحابة كانوا يشتغلون بالزراعة والرعي والتجارة وحتى بيع المواد الغذائية؟ ونحن نجلب الآخرين ونصرخ نريد عملا!! إلى متى؟!
    محمود

Comments are closed.