مقتل مواطنيْن واعتقالات واسعة في القطيف بالسعودية

أكدت السلطات السعودية مقتل شخصين وإصابة آخرين أثناء تفريق قواتها لتظاهرات في مدينة القطيف بالمنطقة الشرقية كانت قد استمرت حتى وقت متأخر من مساء أمس. ,تفسر الحكومة بأن هذه الاحتجاجات مدفوعة من إيران.

وكان ناشطون سعوديون قد أكدوا في وقت سابق ضمن بيان خرجوا به الأسبوع الفائت بأنهم يرفضون الوصاية التي تمارسها السلطة ورجال الدين على المجتمع مستنكرين ما وصفوه بـ الثقافة الإقصائية التحريضية التي لا تؤمن بالتعددية والحرية المسؤولة والمجتمع المدني. في إشارة منهم لسيطرة الحكومة ورجال الدين على المجتمع السعودي.

صورة ارشيفية لمظاهرات في مدينة القطيف قبل أشهر

وقد أكدت الداخلية السعودية بأن قواتها اعتقلت نمر النمر وهو رجل دين شيعي بارز بعد مقاومته وإطلاقه النار على رجال الأمن أصيب خلالها النمر وتم اعتقاله. في حين أكد شقيقه محمد النمر بأن الاعتقال تم أثناء عودة المذكور بسيارته من المزرعة إلى منزله بالقطيف.

بدأ بعدها مغردون بتناول القضية على وسم (#نمر_النمر) في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”. تفاوتت فيه التغريدات بين الترحيب والرضى، والامتعاض والغضب مما حصل. حيث عبر بعض المواطنين السعوديين عن سعادتهم باعتقاله بوصفه رجلا مثيرا للفتن بين الأطياف السعودية ويأتي اعتقاله ردعا للحركات التي تدعو للطائفية، في حين وصفه البعض الآخر بأنه ناشط يدعو لنبذ العنف واستحقاق الحقوق داعين لإكمال ما بدأه النمر من دعوة للإصلاح.

وكالات – البلد