مقتل السفير الأمريكي في ليبيا

٢٠١٢٠٩١٢-١٤٣٣٠٣.jpg

لقي السفير الأمريكي بليبيا مصرعه في الهجوم الذي تعرضت له القنصلية الأمريكية بمدينة بنغازي الليبية، احتجاجًا على عرض فيلم اعتبر مسيئًا للرسول الكريم، ونقلت عدد من الوسائل الإعلامية أن السفير كريستوفر ستيفنز مات مختنقا في الهجوم ، كما قتل اثنين من “المارينز” في الهجوم، وفي هذا السياق ، أكد مسئول ليبي مقتل السفير الأمريكي بليبيا وثلاثة آخرين من موظفي السفارة في هجوم بنغازي أمس، وأدان نائب رئيس الوزراء الليبي على تويتر الهجوم الذي وصفه بالجبان .
وكانت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون أكدت مقتل أحد مسئولي الوزارة في الهجوم الذي تعرضت له القنصلية الأمريكية بمدينة بنغازي، وقالت كلينتون مساء أمس الثلاثاء: “تأكدنا أن أحد مسئولينا بوزارة الخارجية قد لقي حتفه”، وأضافت: “سعى البعض إلى تبرير هذا السلوك الآثم بأنه رد على مادة مثيرة للمشاعر نشرت على الإنترنت” ، في إشارة على ما يبدو إلى الفيلم، وقالت الوزيرة: “الولايات المتحدة تستنكر أي جهود متعمدة للإساءة للمعتقدات الدينية للآخرين… ولكن دعوني أقول بوضوح: ليس هناك أي مبرر لهذا النوع من أعمال العنف”.
وبدورها ، أدانت السلطات الليبية اليوم عملية الهجوم المسلح واقتحام مبنى مجمع القنصلية الأمريكية بمدينة بنغازى ، موضحة أنها قامت بعملية إجلاء للعاملين الأمريكيين بالقنصلية بسبب الاشتباكات حول مبنى القنصلية وتطورات الأحداث هناك بسبب الفيلم المسيء للرسول الكريم، وأدانت الخارجية الليبية بشدة عملية اقتحام والهجوم على مبنى مجمع القنصلية الأمريكية فى بنغازى، وأكد الأنباء الواردة من بنغازى أن مواطنًا أمريكيا قد قتل بينما جرح آخرين فى عملية استهداف مقر القنصلية ببنغازى ، بقذائف “أر بى جيه”..
ومن جانبه صرح عبدالمنعم الحر المتحدث باسم اللجنة الأمنية الليبية العليا بأن مواطنا أمريكيا من العاملين بالقنصلية قد توفى وأصيب عدد آخر بجروح خلال الإشتباكات، التى وقعت فى وقت متأخر من الليلة الماضية.. مضيفا أنه لايعرف على وجه التحديد عدد المصابين جراء تلك الإشتباكات.
وكان عدد من المسلحين المجهولين قد هاجموا مجمع القنصلية الأمريكية فى بنغازى فى وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء وإشتبكوا مع قوات الامن الليبية التى إضطرت للإنسحاب مع تعرضها لنيران عنيفة وكثيفة من جانب كتائب الجماعات الدينية المتشددة، وقال شهود عيان فى موقع الأحداث أنهم تمكنوا من مشاهدة أشخاص وهم يغادرون المجمع، حاملين معهم مكاتب ومقاعد وأجهزة منزلية متنوعه عقب عملية اقتحام المجمع .

وكالات – البلد