مطالبات بطرد السفير الإيراني من اليمن

٢٠١٢١٠٠٢-٠٢٣٨٢٩.jpg

طالب الإخوان المسلمون في اليمن، الرئيس عبدربه منصور هادي وحكومة الوفاق الوطني برئاسة محمد سالم باسندوة بقطع العلاقات مع إيران نهائياً وطرد سفيرها من صنعاء وعدم قبول المنح للطلاب اليمنيين للدراسة في الجمهورية الإسلامية، وأوضح فتحي العزب رئيس الدائرة الإعلامية لحزب التجمع اليمني للإصلاح المشارك في حكومة الوفاق الوطني، في كلمة ألقاها في احتفال أقيم بمناسبة الذكرى ال 22 لتأسيس الحزب في العاصمة صنعاء “أن هناك منغصات مثل بعض الدول التي تعتدي على سيادتنا الوطنية وتتدخل في شؤوننا وتعبث بأمننا، ومن بينها إيران التي تريد أن تجعل نفسها وصية على اليمن”، وأضاف قائلاً: “كل يوم ونحن نكتشف شبكات تجسس علينا والتي اعتبرها تدخلاً وقحاً لا يرضاه اليمنيون” ، وطالب بسرعة محاكمة شبكة التجسس الإيرانية التي تم القبض على أفرادها أمام الرأي العام حتى يعرف الشعب اليمني من يقف وراءها .
وأشاد القيادي في حزب الإصلاح بموقف الرئيس هادي الذي رفض فيه مقابلة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك مطالباً إياه بأن يستمر في ذلك الموقف وعلى شعبنا أن يقف إلى جانبه، وكان هادي قال من واشنطن التي يزورها حالياً إن اليمن كشفت 6 شبكات تجسّس تعمل لمصلحة إيران، وإن طهران تدعم إعلاميين وسياسيين معارضين من أجل إجهاض التسوية السياسية القائمة على المبادرة الخليجية .

وكالات – البلد