مصر ترفض التدخل العسكري في مالي

٢٠١٣٠١٢٢-٠١٥٤٣١.jpg

أكد الرئيس المصري محمد مرسي أن بلاده لا توافق أبدا على التدخل العسكري في مالي، كما لا تقبل أي تطرف أو عنف ضد الآمنين والأبرياء؛ لأن ذلك من شأنه أن يؤجج الصراع، مؤكدا وقوف مصر إلى جانب الجزائر في التصدي لكل من يحاول أن يعتدى على أمنها واستقرارها.

وشدد مرسي على أن يكون التدخل في مالي سلميا وتنمويا، وأن تصرف الأموال والجهود إلى التنمية، قائلا: «إننا لا نريد خلق بؤرة جديدة للصراع الدامي في وسط إفريقيا تعزل الشمال العربي عن عمقه الإفريقي». مضيفا أن الموقف دقيق وحساس.

وكالات – البلد