مخترع الويب : تقبل الحكومات للنقد دليل قوة

٢٠١٢١٢٠٥-٠١٥٣٢٦.jpg

أكد السير تيم برنرز لي وهو مخترع الويب (www) ومدير رابطة الشبكة العالمية في محاضرة ألقاها بالمركز الثقافي بجامعة السلطان قابوس، وبحضور عدد كبير من طلبة وطالبات الجامعات والكليات، على أهمية كفالة حرية الرأي لكافة المستخدمين في الوقت الذي يتزايد فيه اتجاه الناس في مختلف أنحاء العالم للتواصل عبر القنوات الاجتماعية الإلكترونية على الشبكة العالمية للمعلومات.
وقال إن الشعب العماني يعيش في جوٍّ أسري متناغم ويتمتع بقيادة حكيمة هي “بمثابة الأبوّة” في إشارة للسلطان قابوس بن سعيد، حفظه الله، قائد البلاد المفدى. مشيرا في الوقت ذاته إلى أن الشعوب الأخرى التي تعيش تحت أنظمة حكم وصفها بـ “الفاسدة” لا يمكن أن تصمت عن أشكال القمع والتضييق التي تتعرض لها في ظل النشاط الذي تشهده هذه المواقع الاجتماعية على الشبكة الإلكترونية مشيرا إلى تجربة دول الربيع العربي في حديثه ومن بينها جمهورية مصر العربية.
وحول تجربة السلطنة في هذا المجال، أوضح مخترع الويب أن “للسلطنة ثقافة مختلفة” حيث يضع المواطنون ثقتهم في الحكومة ويرون القائد كشخصية أبوية له، كما هو الحال في الثقافات الشرقية حسب قوله، وأضاف بأنه لو بدأت الحكومات الحالية بتمهيد فكرة الرقابة الإلكترونية فلن نستطيع أن نتأكد من أن أي حكومة مستقبلية ستستعمل الرقابة الإلكترونية ضد شعبها. مؤكدا “أن الإنترنت منظمة دولية وحق للجميع”، وأن “تقبّل أي حكومة للنقد هو دليل على قوتها”.
يذكر أن السير بيرنرز لي شارك مساء أمس في حفل جائزة السلطان قابوس للإجادة في الخدمات الحكومية الإلكترونية الذي تنظمه هيئة تقنية المعلومات حيث تم الكشف أن أسماء المؤسسات الحكومية الفائزة بالجائزة هذا العام، كما حصل على وسام السلطان قابوس للثقافة والعلوم والفنون من الدرجة الأولى تقديراً لإسهاماته العلمية المتواصلة.

تغطية وتصوير : نورا المير – البلد