قوات الأمن تمنع متظاهرين يحاولون اقتحام حواجز القصر الرئاسي في مصر

٢٠١٢١٢٠٤-٢٣١٩١٨.jpg

قام متظاهرون في مصر بمحاولة إزالة حواجز أمام القصر الرئاسي اليوم في إطار التحركات المتواصلة احتجاجاً على الإعلان الدستوري الصادر عن الرئيس محمد مرسي، وتدافع عدد من المحتجين هرباً من قنبلة غاز مسيلة للدموع، أطلقتها قوات الأمن التي تحمي القصر، ما أدى إلى وقوع إصابات.
وقال التلفزيون المصري، إن الإصابات وقعت عند اقتراب المسيرة من الحاجز الأمني، ونقل التلفزيون عن شهود عيان أن محتجين حاولوا إزالة حواجز معدنية وأسلاك شائكة وضعتها الأجهزة الأمنية للحيلولة دون وصول المتظاهرين للقصر.
ووقعت مناوشات بين قوات الأمن والمتظاهرين أثناء إزالة الأسلاك الشائكة قبل أن تقوم قوات الأمن بالتراجع خشية تفاقم الأوضاع وزيادة حدة الاشتباكات مع المتظاهرين، أما بوابة “الأهرام” فقد أشارت إلى إطلاق الحشود هتافات مثل “ارحل ارحل” و”يسقط يسقط حكم المرشد” و”التأسيسية باطلة والإعلان الدستوري باطل”.

وكالات – البلد