قائد شرطة دبي: “مؤامرة” للإطاحة بحكومات خليجية

٢٠١٢٠٧٢٦-٢٠١٩٥١.jpg

حذر القائد العام لشرطة دبي ضاحي خلفان من ما أسماه مؤامرة دولية “للإطاحة بحكومات دول خليجية عربية” وقال إن المنطقة يجب أن تستعد لمواجهة أي خطر من المعارضين الإسلاميين وكذلك من سوريا وإيران.
وتأتي تصريحات خلفان بعد اعتقال عشرين معارضا على الأقل في الإمارات منذ أبريل/نيسان وذلك وفقا لما ذكره أقارب للمعتقلين ونشطاء.

وقال خلفان للصحفيين في اجتماع في وقت متأخر من أمس الأربعاء “هناك مؤامرة دولية ضد دول الخليج خاصة والدول العربية عامة الهدف هو الاستيلاء على ثروات العرب”.

وأضاف “الوطن العربي مستهدف دوليا وكلما كبرت صناديقنا السيادية وكثرت أموالنا في بنوكهم استهدفوا دولنا. إن على الإخوان المسلمين وجميع حكومات دول الشام وشمال أفريقيا أن يعرفوا أن الخليج خط أحمر ليس على إيران فقط ولكن على الإخوان أيضا”.

ومعظم المعتقلين منذ أبريل إسلاميون استهدفتهم ملاحقة رسمية وسط مخاوف من أن يعزز صعود الإخوان المسلمين في دول عربية مثل مصر من موقفهم.

ولم يتسن الحصول على تعليق بشأن الاعتقالات من مسؤولين بوزارة الداخلية في الأمارات. وأعلن مسؤولون إماراتيون أن السلطات تحقق مع مجموعة تربطها صلات بالخارج وتخطط لارتكاب “جرائم ضد أمن الدولة”.

وأضاف خلفان أمس “ما كنت أعرف أن في دول الخليج عددا كبيرا من الإخوان المسلمين، علينا أن نتيقظ ونحذر لأنه كلما اتسعت هذه الجماعة يمكن أن تحدث بلبلة”.

وتابع “هناك من يخطط للإطاحة بالحكومات الخليجية والأنظمة على المدى البعيد” ولكنه لم يشر إلى الكيفية التي يخطط بها هؤلاء للإطاحة بحكومات خليجية، ولم يفسر كيف يخطط إخوان الإمارات لانقلابات.

المصدر: الجزيرة – البلد