فلسطين دولة مراقب غير عضو في الأمم المتحدة بموافقة 138 دولة

 

 

قررت الجمعية العامة للأمم المتحدة رفع تمثيل فلسطين لدولة مراقب غير عضو بدعم وموافقة 138 دولة ومعارضة 9 فيما امتنع 41 دولة عن التصويت، وقال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في كلمته أمام جلسة الجمعية التي وصف فيها الطلب الفلسطيني بأنه “الفرصة الأخيرة لإنقاذ حل الدولتين”، وأضاف عباس “لسنا هنا لإلغاء شرعية دولة قائمة هي إسرائيل بل لتأكيد شرعية دولة يجب ان تقام هي فلسطين”، وتابع عباس أن “العالم مطالب اليوم بتسجيل نقلة هامة في مسيرة تصحيح الظلم التاريخي الذي الحق بالشعب الفلسطيني”، مشيرا إلى أن “الجمعية العامة مطالبة بإصدار شهادة ميلاد دولة فلسطين”، وشدد عباس على أن الفلسطينيين لن يقبلوا إلا بدولة عاصمتها القدس وعلى وفق حدود عام 1967.

 

وأعقبت كلمة عباس كلمة ألقاها سفير دولة الاحتلال في الأمم المتحدة التي أكد فيها على أن دولة الاحتلال مستعدة للعيش مع الدولة الفلسطينية، ولكن السلام الدائم يتطلب حماية الأمن الإسرائيلي وان على الفلسطينيين الاعتراف بالدولة الإسرائيلية. يذكر  أن من بين الدول الرافضة الولايات المتحدة، كما أعلن وزراء خارجية لاتفيا وليتوانيا واستونيا في وقت سابق أن دولهم ستمتنع عن التصويت المتعلق بمنح فلسطين وضع دولة مراقب غير عضو في الأمم المتحدة، بسبب إخفاق الاتحاد الأوروبي في بلورة موقف موحد حول هذه المسالة.

 

 

نيويورك – البلد