غياب المؤسسات الحكومية من حسابات تويتر

image

رصدت احصائية قامت بها الباحثة نهلاء الفارسي من جامعة السلطان قابوس نشاط المؤسسات الحكومية والخاصة عبر شبكة التواصل الاجتماعي تويتر، خلال شهور يناير وفبراير ومارس الماضية. ففي الوقت الذي تزداد فيه نسب مستخدمي الموقع الشهير تويتر، ترصد الاحصائية تراجعا كبيرا في اعتماد المؤسسات الحكومية في السلطنة عليه كوسيلة اتصال جديدة.

ومن خلال الإحصائية ، برزت شركة الاتصالات العمانية القطرية (النورس) كأبرز الشركات نشاطا على تويتر، حيث بلغ معدل تغريداتها بصورة عامة  حوالي 40.7% وكأعلى نسبة ردود بمعدل 2791 رد خلال 3 شهور ، تلتها وكالة الأنباء العمانية بنسبة 23.3%، بينما حل مجلس الشورى ثالثا بنسبة15.8 %. وجاءت مرتبة وزارة الإعلام كأقل المؤسسات في معدل التغريدات بنسبة 0.09%. كما أظهرت الاحصائية تراجع نسبة المؤسسات الحكومية والخاصة التي تعتمد حسابها في الموقع باستثناء شركة عمانتل.

ورصدت الاحصائية أيضا نسبة التغريد العامة للمؤسسات الحكومية حيث حلت وكالة الأنباء العمانية في المرتبة الأولى بحوالي 1670 تغريده خلال 3 شهور تلاها مجلس الشورى بحوالي 1098 تغريدة بينما تراجعت الهيئة العامة لسجل القوى العاملة كأقل المؤسسات تغريدا بعدد صفر تغريدات خلال شهور.

وفي المؤسسات الخاصة، حلت عمانتل في المرتبة الأولى بحوالي 197 تغريده بينما حل بنك ظفار في المرتبة الأخيرة بحوالي 34 تغريدة خلال 3 شهور.
عدد كبير أيضا من المؤسسات الحكومية والخاصة قامت الاحصائية برصد غيابها في الموقع التفاعلي تويتر.

فعلى مستوى الوزارات سجلت الاحصائية الوزارات التي لا تملك حسابا وهي وزارات : الداخلية-و الخارجية  و الخدمة المدنية و الإسكان و التراث والثقافة و الشؤون الرياضية و الشؤون القانونية و الصحة والعدل والقوى العاملة والمالية و النقل والاتصالات و الدفاع و النفط والغاز.

أما على مستوى الهيئات والمجالس الحكومية ، فسجلت الاحصائية عدد من هذه الهيئات والمجالس التي لا تملك حسابا وهي:هيئة تنظيم الاتصالات و الهيئة العامة لسوق المال والهيئة العامة للكهرباء والمياه والهيئة العامة للأعمال الخيرية والهيئة العامة للاعتماد الأكاديمي والهيئة الوطنية للمساحة وهيئة تنظيم الكهرباء والمجلس الأعلى للتخطيط والمجلس العماني للاختصاصات الطبية ومجلس المناقصات. وفي قطاع البنوك سجلت الاحصائية غياب معظم البنوك في السلطنة باستثناء بنكي ظفار ومسقط. 
الاحصائية جاءت في الوقت الذي بدأ فيه عدد من نشطاء الشبكات الاجتماعية بالمطالبة بدور فعال لهذه المؤسسات في الشبكات الاجتماعية بعد تزايد أعداد مستخدميها في السلطنة.

سمية اليعقوبي – البلد

1 تعليقك

  1. شكرا جزيلا للاخت الباحثة نهلاء الفارسي ما يمنع هذه الوزارات من انشاء حسابات لها مثل الخدمة المدنية و الإسكان و التراث والثقافة و الشؤون الرياضية والقوى العاملة و النقل والاتصالات ، والهيئات فليس لها عذر

Comments are closed.