عبده خال ومحمد اليحيائي يقدمان رؤيتهما حول الرواية العربية

نظم النادي الثقافي بمسقط، مساء أمس الثلاثاء، جلسة عن الرواية العربية المعاصرة شار فيها الكاتب والصحفي العماني محمد اليحيائي و الروائي السعودي عبده خال. 

و قد تحدث عبده خال عن ألوان الكتابة في كتابة الرواية و ارتباط الرواية بالمحيط و البيئة المعاشة و قيمة اللغز في الرواية. وتطرق عبده خال إلى أي مدى يمكن أن تتعمق هذه الرواية انطلاقا من هذا اللغز، وعن أصل الحكاية و ارتباط الانسان بها منذ القدم مشيرا في مجمل حديثه الى جميع فنون الكتابة بما فيهاالشعر و التي تحمل في مضمونها حكاية .

و أشار عبده خال إلى أن إصدار الاحكام على الروايات يأتي أحيانا بناء على الحالة النفسية للقارئ الذي يقوم بدوره بإعادة تشكيل انطباعه عن الرواية بناء على حالته في تلك اللحظة اضافة الى تجاربه التي تختزنها الذاكرة .

و من جانبه أثرى الكاتب محمد اليحيائي الامسية بحديثه عن ملاحظاته على الرواية في السلطنة و الخليج العربي و عناصر النص الروائي و مدى تطابقها مع مكونات المحيط المعاش و اسهب في تفنيد مقولة أن الرواية تظهر في المدن فقط مستشهدا بجابريل جارسيا ماركيز و ربيع جابر.

كما تحدث اليحيائي عن مصادر الكتابة و عناصر النص الروائي و قال إن الرواية هي إعادة إنتاج الأحداث المعاشة و بعد تفاعلها مع الذاكرة و المخيلة كما تناول اليحيائي تجربة الكتابة الروائية في السلطنة مشيرا إلى أنها تجربة تتجدد باستمرار.

وجاءت هذه الامسية ضمن برنامج الفعاليات الثقافية المصاحبة بمهرجان مسقط 2015.

العمانية – البلد