ضعف الإنترنت عبر العالم بسبب هجوم إلكتروني موسع

٢٠١٣٠٣٣١-١٢٢٤٠٨.jpg

أعلن خبراء أن ضعف الانترنت الملاحظ في الكثير من دول العالم مرده هجوم إلكتروني ضخم متوقعين اتساع الخلل، حيث استهدف الهجوم شركة “سبام هاوز” المتخصصة في تقديم خدمات حجب الرسائل غير المرغوب فيها، والتي تعتمد عليها ملايين الحواسيب والخوادم المستخدمة حول العالم، بينما قال المدير التنفيذي لشركة “ستيف لينفورد” إن خوادم شركته تعرضت لهجمات على نطاق لم يسبق لها مثيل لأكثر من أسبوع. وقال بول فليسيديس، المدير الفني في مؤسسة “إن سي سي” لأمن الإنترنت: “إن مشاركة الكثير من أجهزة الكمبيوتر تزيد من صعوبة الدفاع ضد الهجوم”.

وأشارت تقارير إلى أن استهداف خوادم “سبام هاوز” تم عن طريق ما يسمى هجمات “دي دي أو أس” (DDoS) أو هجمات “الرفض الموزع للخدمة”، وهي هجمات تعمل على إغراق أجهزة الخوادم بسيل من الرسائل من أنظمة متعددة كيلا تتمكن من التعرف إلى الرسائل المشروعة والرد عليها، مما يعطل نطاقات الشركة على شبكة الإنترنت.في حين قالت شركة “كاسبرسكي لاب” الروسية المتخصصة في حلول الأمن والحماية، إنه بناء على الهجوم الذي قدر بنحو 300 غيغابايت في الثانية، يمكن التأكيد على أنه أحد أكبر عمليات “دي دي أو أس” حتى الآن.

وكالات – البلد