رئيس مصر: أمن الخليج خط أحمر

شدد الرئيس المصري محمد مرسي الذي يزور الرياض اليوم، بدعوة من العاهل السعودي عبدالله بن عبدالعزيز، على أن أمن الخليج خط أحمر بالنسبة لبلاده، وفيما نفى البيت الأبيض وجود توقيت للقاء ثنائي بين الرئيس الأميركي باراك أوباما ومرسي، دعت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون القادة المصريين إلى إجراء حوارٍ مكثف لإنهاء الأزمة القائمة في البلاد، فيما أعربت ألمانيا عن ثقتها بأن مصر ستحل أزمتها السياسية، وتعهدت برلين بمساعدة القاهرة على استعادة أموالها المنهوبة. وأكد الرئيس المصري متانة العلاقات المصرية-السعودية، وثمن جهود العاهل

السعودي في دعم القضايا العربية، وقال: «نكن كل التقدير والاحترام لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، والشعب السعودي، ونثمن جهوده المخلصة لدعم التعاون العربي ودوره في تأييد القضايا العربية». وشدد مرسي على أن «أمن الخليج هو خط أحمر بالنسبة لمصر». واستطرد «مصر والمملكة تعملان لصالح الأمة العربية وحل الخلافات ودعم التضامن العربي، لأن قوتهما هي قوة للعالمين العربي والإسلامي».

 

صحف – وكالات – البلد