أمر رئاسي إماراتي بتحريك طائرتين لنقل ضحايا حادث مروري في صلاله

٢٠١٢٠٨٢٨-١٤٢٠٥٣.jpg

أمر خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، بتحريك طائرة خاصة لنقل جثامين سبعة مواطنين من عائلة واحدة، مكونة من الأب وأبنائه الستة (ولدان وأربع بنات)، قضوا في حادث سير مروع وقع داخل أراضي السلطنة ، صلالة تحديدا .كما أمر رئيس الإمارات بتحريك طائرة طبية خاصة على متنها ضابط من وزارة الداخلية وكادر طبي لنقل الزوجة المصابة بإصابات صنفت بـ”البليغة”، نتيجة للحادث لاستكمال تلقي العلاج في الدولة .

ووفقاً لبيان صادر عن وزارة الداخلية فإن حادثاً مرورياً مروعاً وقع، ظهر أمس (الاثنين)، في منطقة مغيسيل في صلالة بسلطنة عمان، إثر تصادم سيارتين خفيفتين إحداهما من الإمارات والأخرى من عُمان بشاحنة، المواطن سيف عبدالله الحاج الكعبي، من مدينة العين، وستة من أبنائه وهم: محمد وأحمد وبناته الأربع: فاطمة وعفراء وحمدة وسارا .
كما أصيبت الزوجة بإصابات بليغة تم نقلها إلى مستشفى السلطان قابوس بصلالة لتلقي العلاج، ولاتزال التحقيقات جارية لمعرفة أسباب الحادث .

وكانت العائلة التي تستقل سيارة لاندكروزر سوداء في طريقها إلى منطقة المغسيل التي تبعد 40 كيلومتراً عن مدينة صلالة، وذلك وصولاً إلى شاطئ البحر، حيث تقضي عشرات العوائل الإماراتية وقتها هناك، وخلال السير في الطريق تشير المعلومات الأولية إلى انحراف قائد شاحنة تحمل صهريج مياه إلى الخط المعاكس واصطدامه بسيارة العائلة وسيارة أخرى تحمل لوحات عُمان، حيث أدت قوة الارتطام إلى تلفيات كبيرة بالسيارات الثلاث صعبت من مهمة إخراج الجثث والمصابين منها

مسقط – صحف – البلد