حسني مبارك “حزين ومحبط” بسبب التظاهرات العنيفة في مصر

٢٠١٣٠٣١٢-٠٨٥٢٠٨.jpg

عارض الرئيس المصري السابق حسني مبارك التظاهرات العنيفة رغم اعتقاده بحق المصريين في التظاهر السلمي، مشيراً إلى أن “من هاجموا أقسام الشرطة (اثناء الثورة) في العام 2011 كانوا بلطجية ومجرمين”، بحسب ما قال أمس محاميه فريد الديب.

ويعتقد الرئيس المصري السابق حسني مبارك الذي أطاحته ثورة شعبية قبل عامين أن المصريين يجب أن «يلتفوا» حول الرئيس الاسلامي محمد مرسي وان ينهوا التظاهرات العنيفة، كما نقل الديب عن مبارك أن مرسي، الذي اعتقل مرتين في عهد الرئيس السابق، هو “الرئيس المنتخب والناس ينبغي أن تلتف حوله”، مضيفاً وأضاف الديب في تصريحات لـ(فرانس برس) “مبارك حزين ومحبط” بسبب التظاهرات العنيفة.

وكالات – البلد