“حرس الوطن” يحتفل بيوم الإخلاص

٢٠١٢١٠٢٠-٢٣٤٨١٣.jpg

احتفل اليوم الحرس السلطاني العماني بيومه السنوي الذي يصادف الأول من نوفمبر من كل عام وذلك تحت رعاية معالي نصر بن حمود بن أحمد الكندي أمين عام شؤون البلاط السلطاني . وقد اشتمل الاحتفال الذي أقيم بميدان قيادة الحرس السلطاني العماني على تخريج دفعتين من الجنود المستجدين الذين التحقوا بالخدمة العسكرية حديثاً ، وتقليد عدد من منتسبي الحرس السلطاني العماني ميدالية الخدمة الخاصة للحرس.

وقدم الخريجون عروضهم العسكرية بالمشاة الصامتة وعرضاً في المشاة العسكرية بالمسير العادي بمصاحبة موسيقى الحرس السلطاني العماني. وسلم معالي أمين عام شؤون البلاط السلطاني شهادات التقدير للمتفوقين من الدورتين المتخرجتين . كما قلد
معاليه ميدالية الخدمة الخاصة للحرس لعدد من منتسبي الحرس السلطاني العماني تقديرا لإخلاصهم في خدمة الوطن
و القائد الأعلى للقوات المسلحة وتفانيهم في أداء الواجب الوطني المقدس.

وقال معاليه في كلمة نشرتها وكالة الانباء العمانية : ” ان هذا الاحتفال ياتي في مقدمة احتفالات السلطنة بعيدها الوطني المجيد وأيامها السنوية التي انعم بها علينا باني نهضتها المجيدة ومؤسس حضارتها الفريدة واعداً في صدر طلعته بان تكون هذه الدولة دولة مؤسسات ، لها ما تفاخر به من أيام خالدة وما تعتز به من منجزات زاهرة وأضاف معاليه إننا على ثقة تامة بأن ما تلقيتموه من تدريب خلال المرحلة الماضية على أيدي ذوي الخبرة والكفاءة من ضباط وأفراد الحرس السلطاني العماني قد منحكم المقدرة الفائقة والاستعداد الكامل لتحمل المسؤوليات والمهام التي تكلفون بها من قبل مسؤوليكم ، وما من شك أن مرحلة التدريب الأساسي هي مبتدأ الطريق العسكري ودعا معاليه الخريجون ان يتقيدوا بالأنظمة والقوانين العسكرية والعمل بإخلاص وتفان وجد واجتهاد وعمل لا يساوره الكلل والملل وأن يبذلوا كل ما في وسعهم من أجل تحقيق الرؤية السامية المتطلعة إلى غد أفضل بإذن الله .

مسقط – البلد