تقرير إسرائيلي يدعو لهدم أجزاء الجدار المبنية على أراضي فلسطينية

٢٠١٢١١٠٦-٠٨٥١١٤.jpg

ذكرت المنظمة الحقوقية الإسرائيلية “بيتسيليم” إنه وبعد مضي عشر سنوات على بناء الجدار الفاصل فإنه يسبب أضرارا للفلسطينيين، برغم وعود السلطات في دولة الاحتلا بتجنب ذلك. وورد في التقرير الذي اصدرته بيتسيليم أن السلطات الاسرائيلية استولت على أراض شاسعة من الفلسطينيين من أجل بناء الجدار الذي اتخذ مسارا تسبب في قطع أوصال أراضي المزارعين الفلسطينيين متسببا بأضرار اقتصادية، وأن الجدار هو أحد الإجراءات الإسرائيليلة التي تعيق التنمية الاقتصادية في الاراضي الفلسطينية.
وأشارت بيتسيليم في تقريرها إلى أنه بينما تقول دولة إن الجدار هو إجراء أمني مؤقت إلا أن أكثر من رئيس وزراء إسرائيلي قال إن مسار الجدار” يثبت الحدود المستقبلية لدوة الاحتلال الإسرائيلية”، كما أوضح التقرير أن الجدار يفصل بين سكان فلسطينيين وأراضيهم وأسواقهم ، واضاف “أن النشاطات الاقتصادية والزراعية قد تضاءلت في مناطق كانت تعتبر مستقرة”.
ودعا التقرير دولة الاحتلال إلى هدم أجزاء الجدار المبنية في أراضي الضفة الغربية والتوقف عن بناء أجزاء أخرى هناك، وبناء الجدار على امتداد الخط الأخضر “إن كانت تريد بناء عائق بيبنها وبين الضفة الغربية”.

وكالات – البلد