تركيا تقصف أهدافا في سوريا ردا على قذيفة سقطت داخل أراضيها

قالت تركيا أنها قصفت أهدافاً تقع في الأراضي السورية ردا على سقوط قذائف داخل أراضيها مصدرها سوريا أدت إلى مقتل خمسة مدنيين في قرية حدودية، أعلن ذلك رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان في بيان قال فيه: “هذا الهجوم استدعى ردا فوريا لقواتنا المسلحة على قذيفة هاون أطلقت من سوريا سقطت على منطقة سكنية في بلدة أكاكالي بجنوب شرق تركيا مما أسفر عن مقتل امرأة وأربعة أطفال من نفس العائلة وإصابة ثمانية أشخاص آخرين على الأقل”، حيث ارتفعت سحابة من التراب والدخان فوق المباني المنخفضة بينما هرع السكان لتقديم المساعدة للجرحى، ونزل آخرون أغضبهم تصاعد أعمال العنف من الحرب في سوريا إلى الشوارع وهم يرددون عبارات احتجاج ضد السلطات المحلية. وأضاف، “إن أجهزة الرادار التركية أظهرت الأهداف التي إصابتها المدفعية التركية بالجانب السوري، في إطار قواعد الاشتباك وقوانين المجتمع الدولي، وأكد “أن تركيا لن تصمت بعد اليوم على الاستفزازات التي يقوم بها النظام السوري، والتي يهدد بها أمنها القومي بين الحين والآخر“.

 

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان أن وزير الخارجية أحمد داود أوغلو تحدث للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون لاطلاعه على الحادث كما تحدث إلى الامين العام لحلف الأطلسي ومع الوسيط الدولي في الأزمة السورية الأخضر الإبراهيمي، وأشار داود أوغلو في مطلع الأسبوع إلى أن تركيا ستتخذ إجراء إذا تكرر حادث إطلاق قذيفة هاون والذي ألحق أضرارا بمنازل وأماكن عمل في أكاكالي . يذكر أن رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان أقام علاقات جيدة مع الأسد لكنه أصبح من أشد منتقديه بعد الانتفاضة الشعبية التي بدأت العام الماضي، كما سمح أردوغان لمقاتلي المعارضة السورية بتنظيم أنفسهم داخل الأراضي التركية وسعى من اجل إقامة منطقة آمنة في ظل حماية أجنبية داخل سوريا.

 

 

وكالات – البلد

 

الصورة: رويترز