الولايات المتحدة تطالب البحرين بإصلاحات في ” حقوق الإنسان “

٢٠١٢٠٩٢٠-١٢٠٥٣٦.jpg

دعت دول غربية بقيادة الولايات المتحدة البحرين أمس الى التحقيق في جرائم مزعومة ارتكبتها قوات الأمن خلال احتجاجات حاشدة والسماح بحرية التعبير. ودافع وزير الخارجية البحريني خالد بن احمد بن محمد ال خليفة عن سجل حكومته أمام مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف وقال ان بلاده ستجري اصلاحات لم يسبق لها مثيل.

وأضاف ان حكومته ترحب بالتعبير السلمي عن الخلاف وليس التحريض على الكراهية والعنف الذي يضر بالنسيج الاجتماعي للامة. لكن الولايات المتحدة حثت البحرين على اصلاح جهاز الشرطة والامن والسماح بحرية النقابات العمالية واسقاط التهم الجنائية ضد كل من شارك في التعبير السياسي السلمي.

وطالبت بريطانيا والنمسا بمزيد من الاصلاحات في البحرين خلال المناقشة في اطار المراجعة المعتادة لاوضاع كل الدول الاعضاء في الأمم المتحدة. وقال وفد السعودية ان حكومة البحرين تحاول تعزيز الهيئات المعنية بحقوق الإنسان وتنفيذ توصيات اللجنة المستقلة.
وقال وزير الخارجية البحريني انه يجري التحقيق مع عشرات من أفراد الشرطة وانه بدأت محاكمة 23 مما أسفر عن ثلاث ادانات وأحكام حتى الان. وتم سداد تعويضات قيمتها 6ر2 مليون دولار لاسر 17 من القتلى حتى الان. وطالب بأن يسلك الجميع طريق الحوار لا الدعاية. وألغى فجأة مؤتمرا صحفيا كان مقررا.

المصدر: وكالات : البلد