القضاء العماني يستأنف محاكمة مواطنين أتهمتهم السلطات بالتجمهر

يستأنف القضاء العماني اليوم بمسقط محاكمة مواطنين في قضية التجمهر والمتهم فيها كلا من  سعيد الهاشمي، ناصر الغيلاني، بسمة الكيومية، باسمة الراجحية، خالد النوفلي، محمد الفزاري، محمود حمد، بدر الجابري، مختار الهنائي، محمود الجامودي الحكم بحقهم بجنحتين-حسب الإدعاء العام- وهما: جنحة التجمهر بقصد الإخلال بالنظام العام، وجنحة تعطيل حركة المرو، ويأتي الاستئناف للاستماع إلى شهادة أحد أفراد شرطة عُمان السلطانية.

ويرافع عن المتهمين 6 من المحامين، وشهدت سابقا عقد عدة جلسات كان من بينها جلسة للنطق بالحكم، قبل أن يقرر القاضي فتح باب المرافعة من جديد. وأجلت المحكمة الإبتدائية بالخوير اليوم النطق بالحكم في قضية عدد من المواطنين أتهمتهم السلطات بالتجمهر على خلفية وقفة احتجاجية قاموا بها عقب القاء القبض على عدد من المواطنين يونيو الماضي.

وقال المحامي يعقوب الحارثي: ” بعد أن كان المتهمون ومحامو الدفاع في انتظار سماع الحكم في قضية التجمهر، قرر القاضي فتح باب المرافعة لسماع شهادة ” مقدم في الشرطة ” دون الحديث عن ما هية هذه الشهادة. وأضاف الحارثي: ” على أثر ذلك تم تأجيل سماع قول الشاهد والنطق بالحكم إلى تاريخ 22 يوليو. وبين الحارثي أن فتح باب المرافعة في قضية التجمهر هو تنحي ضمني للقاضي عن القضية.

 

مسقط – البلد