الفاتيكان ينفي تقديم تنازلات لإسرائيل بشأن القدس الشرقية

أوضح المونسنيور ايتوري باليستريرو مساعد وزير العلاقات بين الدول في الفاتيكان ثبات موقف الفاتيكان بعدم الاعتراف بضم إسرائيل القدس الشرقية المحتلة إليها، بعد تحذير القيادة الفلسطينية من توقيعه اتفاقية تعاون اقتصادي مع إسرائيل وتقديم تنازلات لها في قضية ممتلكات الكنيسة الكاثوليكية بالمدينة، وقال باليستريرو إنه تم خلال اجتماع جديد عقدته اللجنة المشتركة للتعاون بين الفاتيكان وإسرائيل في مدينة الفاتيكان ، إحراز “تقدم نوعي” نحو اتفاق بشأن ممتلكات الكنيسة الكاثوليكية في الأراضي الفلسطينية المقدسة وسيُعقد الاجتماع التالي في القدس المحتلة خلال شهر ديسمبر المقبل.

جرافة إسرائيلية تهدم مبنى  شمال شرق القدس أمس
جرافة إسرائيلية تهدم مبنى شمال شرق القدس أمس ا.ف.ب

وأضاف “منذ وقت معين، تقرر أن يشمل الاتفاق فقط بعض الأملاك غير الموجودة في القدس الشرقية والضفة الغربية. أما البلبلة والقلق في صفوف الفلسطينيين، فمردهما إلى الاستخدام غير المبرر لأداة عمل تم تجاوزها منذ زمن ولا تزال في طور التبلور”. وتابع “إن موقف الكرسي الرسولي (الفاتيكان) بخصوص القدس الشرقية لم يتغير، وتم تأكيد ذلك في الاتفاق الأساسي بين الكرسي الرسولي ومنظمة التحرير الفلسطينية، وتكراره في ظروف مختلفة وسيتكرر مجدداً في الاتفاق الشامل مع منظمة التحرير الفلسطينية والذي هو قيد الإعداد حالياً”.

 

وكالات – البلد