“الشورى” يتجه إلى فهود لمتابعة مطالب مضربي ” حقول النفط “

يتجه فريق من مجلس الشورى اليوم برئاسة سعادة الشيخ سالم الكعبي نائب رئيس المجلس إلى فهود للنظر في مطالب المعتصمين بقطاع النفط، كشف ذلك سعادة طالب المعمري عضو بمجلس الشورى عن ولاية لوى. وقال: ” نرجو من الفريق أن يصل إلى حل لمساعدة إخواننا ووضع قانون يحفظ حقوقهم، وأضاف في صفحته على الفيسبوك لقد آن الأوان أن تنتبه الحكومة أن القانون الواضح يحفظ حقوق للجميع حكومة وشعبا ومستثمرين، متسائلا في الوقت الذاته إلى متى ستظل الحكومة صامته في ظل الأوضاع المزرية للعامل العماني؟. ودعا المعمري  الجميع إلى التعاون لوضع قانون واضح يخلص السلطنة من هذه الأزمة.

وكان  أكثر من ٤٠٠٠ عامل يعملون في 20 شركة نفطية مناطق الإمتياز في السلطنة قد بدأوا السبت إضرابا عن العمل بسبب عدم تلبية الجهات المعنية لمطالبهم المتمثلة في المساواة في صندوق التقاعد وعلاوة غلاء المعيشة والخطر وإعادة النظر في ساعات العمل بحيث لا تزيد عن 8 ساعات في اليوم، وتقليلها إلى 6 ساعات في شهر رمضان، وتقليص ساعات العمل في الصيف، بالإضافة إلى المطالبة ببطاقة تأمين صحي لهم ولعائلاتهم، وتخفيض العقوبة المرورية داخل مناطق النفط.

 

مسقط – متابعات – البلد