السجن (10) سنوات بتهمة (رشوة) في قضية سيول (جدة) بالسعودية

أصدرت المحكمة الإدارية في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية حكماً بالسجن 10 سنوات والغرامة نصف مليون ريال لشخصين من المتورطين في كارثة سيول بتهمة تقديم الرشوة مقابل الإفراج عن أرض مساهمة، الأول رجل أعمال، والثاني قيادي سابق في أمانه جدة، وهو أول حكم بعد مرور عامين على وقوع الكارثة التي بلغ عدد الضحايا بها ما يقارب الـ 130 شخصا.

وصدر الحكم بعد تهرب رجل الأعمال عن حضور الجلسات لاتهامه في قضية رشوة، إلى أن صدر بحقه في الأسبوع قبل الماضي قرار بإحضاره بالقوة الجبرية في الجلسة الثالثة، وفي جلسة الأمس صدر بحقه وبحق الموظف حكم بالحبس 5 سنوات لكل منهما وتغريمهما 500 ألف ريال، ويعد هذا الحكم ابتدائيا، ويمكن للمتهمين نقضه وتقديم اعتراض مدعوم بالحجج القانونية لمحكمة الاستئناف.

 

صحف – البلد

مصدر الصورة